الملتقي الشبابي القومي يختتم فعالياته بكادقلي        

والي جنوب كردفان :شباب الولاية نسى الحرب واتجه نحو التنمية والإعمار 

كادقلي : أحمد سليمان كنونة
اكد والي جنوب كردفان الدكتور عيسى ادم ابكر رئيس المؤتمر الوطني بالولاية علي اهمية تضافر الجهود  لتحقيق الهدف الاستراتيجي الذي يسعي اليه الجميع وهو  السلام المستدام ، وقال ان ما تشهده الولاية من تنمية واستقرار جاء تعبيرا عن رفض المواطن مبدأ الحرب وانحيازه للسلام،  واصفا اتاحة رئيس الجمهورية مساحة للحوار لحلحلة  قضايا الوطن بـ«النظرة الثاقبة »  للاستفادة من تجارب الدول التي تمزقت بسبب الحروب والصراعات علي السلطة والحكم.
واضاف لدي مخاطبته بكادقلي ختام الملتقى الشبابي القومي ، ان شباب الولاية نسى الحرب واتجه نحو التنمية والاعمار ، واعرب عن شكره لامانة الشباب الاتحادية بالمؤتمر الوطني علي قيام الملتقى بالولاية  لما تركته من اثر ايجابي وسط المجتمع .
من جانبه اكد نائب رئيس المؤتمر الوطني بالولاية الهادي عثمان اندو اهمية انعقاد الملتقى  ومخاطبته لقضايا السلام والحوار بالولاية، وقال ان المواطن اصبح يجني ثماره في مجالات الصحة والتدريب والثقافة والرياضة .
وقال اندو ان مواطن الولاية هو المستفيد الاكبر من الملتقى، مجددا التزام حزبه بتنفيذ التوصيات لمواصلة مسيرة الحوار الممتد حول كافة قضايا الولاية. فيما اكد أمين الشباب الاتحادي بالمؤتمر الوطني عصام محمد عبد الله ان اهداف الامانة ترمي لانزال ثقافة الحوار والسلام والتعايش وسط المجتمع اضافة الي قياس الاثر الذي يحدثه تنفيذ الانشطة والبرامج للمواطنين فضلا عن الانفتاح والتواصل مع الاخرين لتعزيز رسالة الحوار الوطني، مؤكدا  جاهزية الشباب لمواجهة كافة التحديات. .