غندور: الذين يطالبون بفرض عقوبات على السودان (خائنون)

أم درمان: عبد الرحمن عبد السلام
qna_ibrahim-ghandour-25102015أكد وزير الخارجية بروفيسور إبراهيم غندور عدم تلقي الحكومة أية شكاوي أو دعاوي من سفاراتها بالخارج بشأن القضايا الداخلية، وقضية العصيان المدني. وقال في تصريح بالبرلمان أمس إن حكومته لم تتلق أية استفسارات ، أو دعاوي بما (يسمي بالعصيان المدني). ووجه انتقادات كثيفة لمعارضين بالخارج طالبوا بفرض عقوبات على السودان، واعتبر غندور أن الذي يطالب بفرض عقوبات على الشعب السوداني ، والدولة يرتقي لدرجة (الخيانة) ، وتابع أن العقوبات ليست على الحكومة ، أو رئيس الجمهورية ، بل هي على الشعب السوداني . وتابع غندور (كنت أتوقع المعارضين للحكومة أن يطالبوا برفع الحصار عن البلاد وشعبها). ونبه إلى استمرار الحوار مع الإدارة الأمريكية حتى الوصول إلى الغايات المنشودة برفع الحصار الاقتصادي عن البلاد. وزاد، نجد دعما من الإتحاد الإفريقي في كافة قضايا الوطن، بما فيها قضية المحكمة الجنائية والحصار، مشيرا الى أن الحكومة تجد دعما مقدرا من أشقائها ، وأصدقائها في شكل استثمارات ، وقروض.