تطوير الدرع الواقي للجمعيات الزراعية بحدود القضارف

الخرطوم:الصحافة
أكد والي القضارف المهندس ميرغني صالح سيد أحمد، اهتمام حكومته بتطوير مشروع الدرع الواقي للجمعيات الزراعية، التابع لقوات الدفاع الشعبي على الشريط الحدودي مع الجارة إثيوبيا، لزيادة الإنتاج والإنتاجية، والمحافظة على الأراضي السودانية وتعزيز العلاقات المشتركة.
وجدَّد سيد أحمد، خلال مخاطبته احتفالات الدفاع الشعبي بالولاية بالعيد الـ 27، رعاية القضارف للدفاع الشعبي ومواصلة دعم الجمعيات التعاونية الزراعية على الشريط الحدودي لزيادة الإنتاجية والإنتاج، وتأمين الشريط الحدودي، وخلق علاقات حسن الجوار، وتبادل المصالح المشتركة.
وأكد قائد قوات الدفاع الشعبي اللواء الركن عادل حمد النيل، مبايعة قوات الدفاع الشعبي للقيادة العسكرية والسياسية بالبلاد على السمع والطاعة، حماية للبلاد، وسداً لثغرات الوطن كافة، مشيراً إلى مجاهدات قوات الدفاع الشعبي طيلة الـ 27 عاماً الماضية، ومساندة القوات المسلحة، وتقديم الشهيد تلو الشهيد، مؤكداً رفع التمام من القضارف.من جانبه، أكد المنسق العام للدفاع الشعبي عبدالرحمن محمد موسى، تقديم الدفاع الشعبي أكثر من 20 ألف شهيد خلال مسيرته. وقال إن القطاع سيظل متمسكاً دوماً بالعهد، حامياً لمكتسبات البلاد ومشاركاً في تنميتها وإعمارها. ودعا إلى أهمية المحافظة على جاهزية القوات لمقابلة أي مستجدات قد تطرأ.