الأمم المتحدة: صراع جنوب السودان يتسبب بعنف مروع

نيويورك:وكالات
قال محققون في الأمم المتحدة، إن جنوداً من جنوب السودان اغتصبوا امرأة مسنة وفقدت سيدة حامل جنينها بعد إقدام سبعة جنود على اغتصابها، وعرض محققون في قضايا حقوق الإنسان بالأمم المتحدة شهاداتهم أمس.
وقالوا، طبقاً لـ«رويترز»، إن الهجمات الوحشية المتزايدة على النساء باتت جزءاً متمماً لعمليات تطهير عرقي متزايدة، وإن العنف قد يتحول إلى إبادة جماعية .
وقالت رئيسة لجنة الأمم المتحدة المستقلة عن حقوق الإنسان، ياسمين سوكا «اتساع نطاق الاغتصاب الجماعي لنساء مدنيات والأسلوب الشنيع للاغتصاب من قبل رجال مسلحين يتبعون كل الأطراف أمور بشعة تماماً» .
وأضافت قائلة «النساء يتحملن وطأة هذه الحرب ومعهن أطفالهن، الاغتصاب واحدة من الأدوات التي تستخدم في التطهير العرقي».
وقالت سوكا إن نساءً من مختلف أنحاء جنوب السودان تعرضن للاسترقاق الجنسي، وبعضهن رُبطن بالأشجار أو جرى اغتصابهن أو قام جنود بنقلهن من منزل لآخر، وأضافت إن المتمردين ارتكبوا فظائع أيضاً .