وزير الزراعة بالدمازين: معوقات تواجهنا

الخرطوم:الصحافة
أقرَّ وزير الزراعة والغابات والثروة الحيوانية النيل الأزرق برعي أبوشنب علي، بوجود جملة من المشاكل والمعوقات التي أدت لعدم تنفيذ الأنشطة بشكل كامل وجزئي في بعض منها، وذلك لدى إيداعه تقرير وزارته للتسعة أشهر من العام 2016م.
وقال الوزير إن هناك ضعفاً في مخصصات التسيير في بعض الإدارات والميزانيات المخصصة والمردود للإدارات من المتحصل لوزارة المالية، خاصة الإدارة العامة للزراعة والإدارة العامة للثروة الحيوانية، وضعف الصرف على ميزانية السلع والخدمات للإدارات غير الإيرادية وتدني المردود للإدارات الإيرادية.
وأشار إلى معوقات تتمثل في قلة وسائل الحركة وتهالك الموجود منها وعدم توفير الدعم الولائي الكافي لتنفيذ عمليات مكافحة الآفات، خاصة آفة العنتد وذبابة الفاكهة ومباني الحجر الزراعي بالحدود والمطارات الترابية لمكافحة الآفات القومية، وعدم توفر أجهزة رصد للآفات ومكافحة الحشائش.
وأوضح التقرير أن المتوفر من الآليات الزراعية بالإدارة العامة للإرشاد غير كاف لتغطية حجم الطلب من المزارعين، لتطبيق التقانات الزراعية الحديثة، وضعف الاعتمادات المالية للتدريب الداخلي والخارحي، وسوء البنيات التحتية كالطرق والأسواق والمواعين التخزينية.
وأشار برعي «لسونا» إلى عدم تخصيص مشروع زراعي ومساحات أراضي جروف باسم البحوث الزراعية لتطبيق التقانات، والمساهمة في إنتاج التقاوى، وإجراء البحوث من المعوقات التي تحتاج إلى معالجة سريعة، بالإضافة لعدم وجود مقر ثابت لمحطة البحوث الزراعية.