المنظراتية

436*تمارس بعض الأقلام المريخية التناقض بطريقة غريبة تدعو للدهشة والإستغراب وبعض منها يعشق الفلسفة والتنظير والتدخل فى الشؤون الفنية وأخرون يرون أنهم مرجعيات وعلماء فى الإدارة وأهل للمعرفة ، فمثلا جاءت تعليقاتهم على إنتصارات المريخ فى الثلاث مباريات الأولى أن الفرق التى تبارى معها المريخ ضعيفة . لعب المريخ مع فرق قوية وإنهزم فمنهم من قال المدرب ضعيف ومن ثم بدأ التشكيك فى كفاءته وأخرون العقلاء والموضعيون – أعلنوا سعادتهم بالهزيمة لأنها تكشف الحقائق وتوضح مواضع الخلل والضعف . مجموعة أخرى هاجمت معسكر تركيا بعد أن إنتهى وآخرون تحولوا إلى خبراء فى اللعبة وباتوا يتحدثون عن الخطط وطرق اللعب والتشكيل الأمثل فمرة يقولون تنظيم اللعب( 4/4/2 ) هو الأنسب وتارة يصفون طريقة ( 3/5/2) بالضعف وفئة حكمت على التجارب التى سيؤديها المريخ فى قطر بأنها ضعيفة حتى قبل أن تلعب . التفسير لهذا الوضع أنه تدخل فى شؤون وصلاحيات ومهام الجهاز الفنى علما به أن مدير الجهاز الفنى للمريخ – أنتونى هاى – ألمانى الجنسية – وعيونو خضراء – وهو متخصص فى تدريب كرة القدم و مدرب محترف ولم يبدأ مشواره فى هذا المجال بالمريخ ، لا داعى للفلسفة والتنظير والتطاول ونقول للذين نعنيهم لا تحشروا أنوفكم فيما لا يعنيكم ، ولا يجوز التطاول وإدعاء المعرفة فى مثل هذه الجوانب
*أذكر أننا وقبل أكثر من عشرين سنة
قدمنا إقتراحا لمجلس إدارة المريخ فحواه أن يكلف الصحافيون المريخاب بتدريب الفريق وأن يمنحوا صلاحيات كاملة فى عمليتى الشطب والتسجيل ذلك حتى نضع حدا لفلسفة بعضهم ويتحاشى الإنتقاد الإنطباعى والاراء المشاترة فليس من المعقول أن يكون لهم رأى سالب ومضاد فى أى خطوة حتى وإن كانت إيجابية . معقول بس
*هل أخطأ الأخ جمال الوالى وهو يدفع كل هذه المليارات من أجل إعداد وتجهيز الفريق بالشكل اللائق فى أوربا ؟؟ نسألهم إن كانت معسكرات الخليج فاشلة – كما يقولون – بسبب المضايقات التى يجدها اللاعبون من السودانيين المقيمين هناك وعدم توفر ملاعب أو تجارب قوية وإن كانت أفريقيا لا تصلح لعدم وجود المعينات اللازمة للإعداد وإن كانت أوربا غير مناسبة لأن أجواءها باردة وإن كان الإعداد سيفشل وسيكون ناقصا إن أقيم هنا . نسألهم أين هو المكان المناسب فى تقديرهم؟
*كل حامل قلم لديه رأى . أكثر من خمسين وجهة نظر وكل كاتب يرى أن رأيه هو الصحيح ويستوجب على المجلس أن يأخذ به وبالطبع فهذا مستحيل .
*الخسائر إيجابية
*من جملة خمس تجارب إعدادية أداها المريخ فى أنطاليا فاز فى ثلاث وخسر الإثنتين الأخريين وما نود قوله وبصرف النظر عن تعليقات واراء المنظراتية وعجرفتهم نقول إن الخسائر فى التجارب تعتبر إيجابية لأنها تكشف السلبيات ومواضع الخلل وتبصر الجهاز الفنى وتمنحه الفرصة الكافية لعلاج الأخطاء والوقوف على المستوى العام للفريق وقدرات اللاعبين وإمكانياتهم ومدى إستيعابهم للخطط وطرق اللعب وبالطبع فالتعثر فى التجارب مطلوب وفى الوقت ذاته فالفوز يغطى على النواقص والسلبيات
*فى سطور
*يحسب للأخ جمال الوالى أنه وضع الفريق عبدلله حسن عيسى فى المكان الذى يليق باسمه وخبراته وفهمه وتمرسه فضلا عن قدراته الفائقة فى القيادة وتميزه بالحكمة والهدوء والحنكة . الفريق عيسى سبق أن تولى مسؤولية قيادة المريخ وحقق نجاحا كبيرا ومعلوم أنه ظل يقوم بمهام ومسؤوليات الريس فى الفترة الأخيرة نسبة لتواجد الأخ جمال فى السعودية .
*كل نجوم المريخ أساسيون وأى مجموعة منهم يمكن أن تؤدى الواجب ويجب على الصحافيين المريخاب أن يدعموا اللاعبين معنويا ونفسيا
*مجلس الشرف هو مشروع لإنقاذ حاضر المريخ وتأمين مستقبله أ رجو أن يكون أعضاؤه على قدر المهمة وعند حسن الظن بهم .