إستضافه حديث الاربعاء الاسبوعي بوزارة الاعلام:وزير الثقافة : نرتكز على استكمال التنمية الثقافية وتعزيز تنوعها

الطيب حسن بدوي : المشروع الثقافي الوطني مشروع أهلي مجتمعي

متابعات – القسم الثقافي
alsahafa-24-12-2016-30إستضاف حديث الاربعاء الاسبوعي بوزارة الاعلام وزير الثقافة الاتحادية الطيب حسن بدوي الذي تحدث عن خطط االوزارة في الشأن الثقافي لعام 2017م والانجازات التي حققتها وزارته في هذا العام وقال الوزير ان اتجاه العالم نحو الثقافة مرده تدافع الحضارات وحالات التراجع الإنساني ، وأشار الوزير في الحديث الاسبوعي بوزارة الإعلام ان السودان يشكل مخ ملتقى القضايا الفكرية والثقافية للمناطق التي من حوله ، وابان بدوي ان وزارته تنظر الى توصيات الحوار الوطني من منظور ثقافي ، بإعتبار أنها ارتكزت على القيم الثقافية التي تعمل على توظيف التنوع الثقافي والإجتماعي لمكونات الشعب السوداني ، بجانب مؤتمر تقييم وتقوييم تجربة الحكم الإتحادي الذي أمن على أن الفيدرالية هي الأنسب للحكم ، مؤكداً أن الفيدرالية تساهم بشكل مباشر في إثراء العمل الثقافي وتطوير البنية للعمل الثقافي في مجالاته المختلفة ، وقال الوزير ان الوزارة ترتكز في خططها على استكمال التنمية الثقافية وتعزيز تنوعها ، وتحقيق الريادة للمشروع الثقافي الوطني ، واضاف بدوي ان مشروعات العواصم الثقافية التي تنفذها الوزارة جاءت لتحريك العمل الثقافي ، وضمن التزامات الدولة بمنظومة العواصم الثقافية ، وقال ان مشروع سنار عاصمة للثقافة الاسلامية سيتم افتتاحه خلال شهر مارس من العام المقبل 2017م وسيشارك في فعالياته وزراء الثقافة بالولايات ووزراء الثقافة بالدول الاسلامية ، وابان الوزير ان مشروع كادوقلي عاصمة للتراث السوداني جاء إنفاذاً للإلتزامات الوطنية والدولية الخاصة بإتفاقيات حفظ وصون التراث الثقافي غير المادي ، ويهدف المشروع الى تعزيز ثقافة السلام ورتق النسيج الإجتماعي بجانب انشاء قناة للتراث القومي السوداني ، فيما تسعى الوزارة لإستكمال البنيات التحتية لمشروع الجنينة عاصمة للثقافة السودانية ، واعلن الوزير أن الوزارة تجري استعداداتها للمطلوبات الفنية والإدارية لمشروع بورتسودان عاصمة للثقافة العربية عام 2019 ، تحت رعاية المنظمة الاسلامية للتربية والثقافة والعلوم (الاسيسكو) ، وقال بدوي في الحديث الاسبوعي ان المشروع القومي لتعزيز ثقافة السلام شراكة مع الاتحاد العام للمرأة السودانية والخدمة الوطنية ، ويشمل المشروع على تسيير قوافل الإسناد الثقافي للولايات المتأثرة وإنتاج الأعمال الثقافية التي تعالج قضايا السلام وأهميته ، وأشار الى أن الوزارة تتجه الى حصر الصناعات التقليدية والحرف العامة التي يقوم عليها مشروع الصناعات الثقافية التراثية واجراء دراسات لتسويقها ، بجانب مشروع الخارطة الثقافية التي تهتم بحصر وتسجيل التراث الثقافي السوداني ، وحول العمل الثقافي الخارجي أكد الوزير أن موجهات إصلاح الدولة دعت لتحقيق الإنفتاح الثقافي الخارجي ، وتفعيل دور الدبلوماسية الشعبية والاستفادة من المنتوج الثقافي عبر افتتاح اربعة مراكز ثقافية بالخارج ، واشار الى ان للوزارة تنسيقاً مع الإتحاد الأوروبي والمراكز الثقافية البريطانية والالمانية ، وأكد أن الوزارة تسعى لتطوير أرشفتها عبر حوسبتها ، وأنها انجزت أكثر من 90 مليون صورة تحكي عن الثقافة السودانية ، وقال بدوي أن الدولة تضع في أولوياتها المحافظة على الثقافة السودانية ودعمتها ونفذت كافة مطلوباتها عبر وزارة المالية ، مؤكداً ان المشروع الثقافي الوطني مشروع أهلي مجتمعي وأن كثير من الدول وجدت في الثقافة ضالاتها في حل كثير من القضايا ? وقد مثلت خطط الأعوام (2014 ، 2015 ، 2016 ) أعواماً للأساس وفقاً لإستراتيجية الدولة (2012 ? 2016) ومرتكزات العمل الثقافي مثلت خطة وزارة الثاقفة للعام 2017م ، أولى سنوات الاستراتيجية للأعوام (2017 ? 2020 م ) ححيث تحمل في مضامينها العامة التحديات الماثلة في إستصحاب مخرجات الحوار الوطني في ما يلي التوصيات الخاصة بالهوية عبر توظيف إيجابيات التنوع الثقافي والاجتماعي لمكونات الشعب السوداني والتي تشكل مع قيمة القاعدة لهويته السودانية مع حسن إدارة التنوع من خلال مواعين وتحولات التطور الإعلامي الهائل لتعزيز ثقافة التسامح وذلك من خلال الاهتمام بالتراث الثقافي وإقامة المهرجانات السنوية التي تهتم بالتراث والثقافة المحلية والقومية كما تسعى الخطة لإكمال مشروع سنار عاصمة الثقافة السودانية وتتجه نحو حماية حقوق المبدعين ورعايتهم .
أما في مجال بناء القدرات والبنيات التحتية فقد تم عقد 16 دورة تدريبية في مجالات مختلفة إستفاد منها 220 من الكادر العامل بالوزارة وبلغ الأداء التنفيذي للوزارة خلال العام 2016 وفق قطاعي الحكم والادارة والتنمية الثقافية والاجتماعية نسبة 78% .
أما في مجال المعلومات والبحث والاحصاء يجرى العمل في استكمال المشروع التجريبي لحوسبة الارشيف ورصد وجمع وفهرسة الافلام الوثائقية السودانية وإنشاء قاعدة بيانات لحصر المبدعين السودانيين وتنفيذ المسح الاحصائي القومي لمواعين العمل الثقافي .