أغنية الحقيبة التي احتفت بأشهر السيارات الإيطالية بالسودان.سفير روما الخرطوم فابريزو لوباسيو يغني للسايق الفيات

alsahafa-25-12-2016-497

السفير الايطالي

فاجأ السفير الايطالي بالسودان فابريزو لوباسيو الحضور الكبير الذى زار منزله بالخرطوم عشية الاحتفال باليوم الوطني لايطاليا وهو يردد باللغة العربية اغنية الحقيبة الشهيرة (سايق الفيات) للشاعر الشيخ ابراهيم العبادي والتي قدمها الفنان الحاج محمد أحمد سرور. وقال السفير الايطالي للصحافة إنه قام بعدد من البروفات لاداء الاغنية التي تعد حلقة وصل بين البلدين مشيرا الى ان الدبلوماسية الشعبية لها دور مهم في تمتين العلاقات بين الشعوب مشيرا الي ان شركة فيات الايطالية الكبرى التي تنتج سيارة فيات ستعود بقوة لتقدم انتاجها في السوق السوداني حيث تم تأسيس فيات سنة 1899 بواسطة جيوفاني أنييلي ومجموعة من المستثمرين. وقاد جوفاني شركة فيات حتى وفاته سنة 1943.أنتجت فيات أولى سياراتها عام 1903 واستطاعت سيارات فيات أن تفرض نفسها في فترة قصيرة وتحقق مبيعات هائلة. فقد نجحت فيات في تصميم وإنتاج سيارات تتفوق على مثيلاتها الأوروبية في الأداء والابتكارات بسعر مدروس للغاية. وتعتبر سيارات فيات، السيارات العذراء الوحيدة في العالم، حيث ظلت و لغاية عام 2010 سياراتها خالصة 100% لقطع غيار فيات الأم.
أغنية سايق الفيات للشيخ إبراهيم العبادى لها قصة بروايات مختلفة حيث أورد الأستاذ مبارك المغربي في كتابه الشهير( alsahafa-25-12-2016-496رواد شعراء الأغنية السودانية) إن سرور كان سائقا ومعه أمين نابرى وزين العابدين كوكو وقد تحركوا من سنار إلى سنجة في عربة فيات خاصة عن طريق وكان ميلاد الاغنية.
بينما قال الفنان والباحث في اغاني الحقيبة محمد الحسن الجقر فى كتابه (روائع حقيبة امدرمان ) أن سرور خرج مع الخواجة مستر برسى لورين المندوب السامي في مصر في رحلة صيد في عدد من سيارات شركة الفيات العاملة في السودان في ذلك الوقت إلى سنجة وتخلف منهم سرور وانضم إلى العبادى والأمين برهان في ضيافة زين العابدين كوكو نائب المأمور و انضم لهم محمد البنا وأمين نابرى وكان سايق الفيات سرور..
وقال الفنان مبارك حسن بركات في حوار مع برنامج ظلال الذي كان يبثه تلفزيون السودان إن سرور كان سائقا بشركة الفيات وطلب منه أن يقوم برحلة من سنجة لعمل دعاية للشركة فاصطحب معه العبادى والتقيا في سنجة بنائبي المأمور زين العابدين كوكو وأمين نابرى وواصلا الطريق إلى سنار.
السايق الفيات
ياسايق الفيات عج بى وخد سنده…..بالدرب التحت تجاه ربوع هنده
*****
أوصيك قبل تبدأ سيرك داك …….طريقك سابق الربده
منك بعيد جبده حى هنده…..المراد عج بى ربوع عبده
*****
اطوى الارض واضرع من……افكارنا سيرك يالفيات اسرع
ميل على المشرع لا تريع………..القطيع….. بتجفل الادرع
******
شقا حشا الطريق وأتيمم الحلال….زفنو الكلاب مانالن إلا علال
فاضلات ثواني قلال بينك……….والغروب داك مشرع الشلال
******
شوف سايق الفيات الليله كيفن هاش…….والشجر الكبار بقى شوفنا لينا طشاش
قولي دح وين ماش فارقت……………….. الطريق……… أتيا من الرماش
******
يازين الشباب ياطيب الأخلاق……يا أمين الصديق والناس على الإطلاق
من ايدى الصناعة يبعد المعلاق…………..انظر للطبيعة ومجد الخلاق
******
شوف النهر مار بخشوع تقول هجسان…….أو مر المنام بى مقلة النعسان
جلت قدرته ما اكفر الانسان…….كم ينسى الجميل ويجحد الاحسان
*******
انزل ياصديق وشوف يد القدرة….شوف حسن البداوه الما لمس بدره
وراد النهر اردونى ما بدرى…….الكاتل الصفار أم نضرة الخضره
******
مانفرن تقول سابق الكلام الفه……عطشان قلت ليهن وصحت البلفه
مافيش كاس قريب قالن دون كلفه……..تشرب بكفوفنا لما تتكفى