خبراء من الموساد يشاركون في اجتماعات للجيش الشعبي والحركات المتمردة

جوبا:أس أم سي
شارك ضباط من الموساد الإسرائيلي في إجتماع بكمبالا ضم قيادات عسكرية باستخبارات الجيش الشعبي بدولة جنوب السودان ومتمردي قطاع الشمال وحركات دارفور، وبحث الإجتماع تطورات الأوضاع بالجنوب والتنسيق المشترك لمواجهة أي تهديدات لنظام جوبا.
وأكدت مصادر مطلعة أن الإجتماع ناقش أسباب الخسائر التي تعرضت لها حكومة الجنوب من المعارضة بمناطق غرب الإستوائية ، ومراجعة الخطط وإحكام التنسيق مع الحركات السودانية المتمردة. ونصح الخبراء الإسرائيليون الجيش الشعبي بالسعي لتطويق المناطق التي تتواجد بها قوات المعارضة منعاً لتوسعها، ووعدوا بتقديم الدعم اللازم للجيش الشعبي والحركات المتمردة لمواجهة قوات المعارضة.
وأوضحت المصادر أن إسرائيل لا تزال تقوم بدعم وإسناد قوات الحركة الشعبية قطاع الشمال وحركات دارفور المتمردة سياسياً وأمنياً وهو ما يتضح من خلال تحركات المسؤولين الأمنيين في دولة إسرائيل وتواجدهم بإستمرار في دولة جنوب السودان.
وحذرت من استمرار حكومة الجنوب في تنفيذ الأجندة الأجنبية المعادية للسودان وذلك عبر دعم الحركات المعارضة، ومواصلة خرق التعهدات التي كانت قد وعدت بها حكومة الخرطوم والخاصة بوقف دعم وإيواء الحركات المتمردة السودانية.