تيتيه والثعلب ونيمار وأوكرا وكابو حاجة تمام

428تجربتان اعداديتان خاضهما الهلال امس الاول امام بطل غانا والتي كان بطلها تيتيه بهاتريك وما احلاها اكدت بان هذا المهاجم لاعب كبير وقدم اورق اعتماده للجهاز الفني ودخل قلوب الاهلة وفي مباراة غانا كان ميلاد اكثر من نجم متمثلا في كابو واطهر واكرا وسلمون جابسون وشيبولا ووليد علا الدين نيمار اما مكسيم فقد كان نجما فوق العادة.
احسب ان تجربة استار الغاني افادت الهلال كثيرا وكشفت للجهاز الفني عدم تناغم في قلب الدفاع بين بوي والصيني الذي تعامل بثقة زائدة وكادا ان يتسببا في ولوج مرمي الهلال اكثر من هدف لولا بسالة العملاق مكسيم لانتهت المباراة بثلاثية لكل فقد كان هناك انفرادين للضيوف ولكن التوفيق من مكسيم وكابو واطهر وابو عاقلة لعبا دورا كبيرا
في افساد هجمات الغاني ولكن استفاد الضيوف من هفوة الصيني وقلص الفارق.
الا ان القاطرة البشرية تيتيه وشيبولا استطاعا ان يقلبا الميزان والهدف الثاني تسبب فيه شيبولا وتقدم عليه تيتيه بثبات واحرز في شباك الغاني بثبات وكذلك نجح في تنفيذ ضربة الجزاء الثانية بجدارة كفل للهلال الفوز بهاتريك تيتيه.
اما الثلاثي وليد نيمار واكرا لعبا دورا ايجابيا في الشوط الثاني بالسيطرة الكاملة للازرق بالتمرير السليم والتمرير والتمويل وكان النصر اكتمال الهلال وخرجت جماهير الهلال منتشية بالاداء الفني الرفيع .
و التجربة الثانية امام تريعة البجا امس فقد كان بطلها صهيب الثعلب الذي نال الثنائية والنجومية مؤكدا علو كعبه ولسان حاله ها انا موجود يا لافاني وهو لاعب كبير بموهبته الفذة والتمريرات المتقنة واحراز الاهداف .
لافاني دفع البدلاء امام تريعة البجاء الصاعد هذا الموسم ولم يخذلوه واحسب ان الجهاز الفني استفاد من التجربة بمعلجته للاخطاء وتجهيز البدلاء قبل نزول الاستحقاقات الافريقية والمحلية.
بشري لعشاق الازرق الهلال سوف يكتمل بدرا ويواصل انتصاراته لانه يملك درر غوالي وعندما يعود للمشاركة الثنائي ابوسته الذي جعل قلوب المريخ حته حته وشواي القلوب شيبوب وهيما سوف يضع المريخاب ايديهم في قلوبهم.
قولوا ماشاء الله تيتيه ونيمار وصهيب الثعلب واكرا وشيبولا وكاريكا عندما يعود الي القه وعزفه والصادق شلس وريدا سيكتمل الهلال بدرا.
اقول الهلال لايجاري في الميدان فقط علي الجهاز الفني ان يعالج الخلل والهفوات الدفاعية وان يعطي فرصة لحسين الجريف مع بوي في قلب الدفاع وكثير من النقاد والفنيين يرون ان اللاعب الصيني مكانه الوسط ولكن لكل شيخ طريقته.
بشريات الهلال تتري وامام قورماهيا الكيني سوف يعزف الاسياد السلم الرباعي بعد عزف الثلاثي امام استارز الغاني.
طبيعي جدا ان تتدافع جماهير الازرق صوب ملعبها لمؤازرة فرقة السامبا وتيتيه مهاجم خطير افتقده الهلال في العامين الماضيين وهو اضافة حقيقية يعرف كيف يقف في الصندوق ويجيد اللعب بالقدمين والعاب الهوائية والضربات الرأسية الساحقة والشبال واعترف مدرب بطل غانا بان هذا اللاعب خطير وحذر لاعبيه ولكنهم اخفقوا في ايقافه
نعم من يوقف تيتيه لا احد باذن الله الهلال سوف يذهب بعيدا في بطولة الكبار اذا واصل بنفس العطاء والعزف المنفرد الذي قدمه امام بطل غانا فقط معالجة الهفوات الدفاعية فبطولة الكبار لاتحتمل اي أخطاء سوف يدفع الهلال الثمن واحسب ان الجهاز الفني قادر علي معالجة الاخطاء وعلي عشاق الازرق مؤازرة فرقة السامبا وقناة الهلال سوف تنقل الروائع ودررالهلال هنيئا للاهلة وشكرا للكاردينال ومجلسه الذي يقدم للهلال المفاجآت السارة في البنيات التحتية والمنشآت وشكرا لكبار الهلال الذين يتحركون في كل الاتجاهات لتنقية الاجواء.
والله من وراء القصد