ضيف الشرف سفير السودان بالمغرب الشاعر سليمان عبد التواب.تجربة الفيتوري في الملتقى العربي الأفريقي للشعر والسلام

ALSAHAFA-23-01-2017-59سجل سفير السودان بالمملكة المغربية الشاعر والفنان التشكيلي سليمان عبد التواب الزين حضورا سودانيا انيقا في فعاليات الأيام الثقافية لمدينة الرباط التي نظمها مجلس عمالة الرباط بالتنسيق مع جمعية نرجس للتنمية الاجتماعية والثقافية ضمن الايام الثقافية للرباط حيث شارك في الملتقى العربي الافريقي للشعر والسلام الذي جمع شعراء من المغرب و دول عربية وافريقية.
وقالت رئيسة جمعية نرجس للتنمية الاجتماعية والثقافية والرياضية الشاعرة نادية العمراتي لـ«الصحافة» ان حفل الافتتاح جاء بمشاركة فرقة الوفاء للطرب الأصيل بالمعهد الموسيقي بتمارة وتحدث عبره رئيس مجلس عمالة الرباط السيد سعد بن مبارك، وقالت ان الرباط تعد مدينة الثقافات وتفتح ذراعيها لمعانقة قيم الخير و السلام و المحبة ويرسمها مبدعوها بكل محبة في قلوب عشاق الكلمة الحرة ،مبيّنة ان المغرب يشكل امتدادا للعمق الروحي والثقافي ورمزا لترسيخ قيم التسامح و التعايش و السلام بين الشعوب الأفريقية مشيرة الي النجاحات الدبلوماسية للمغرب في افريقيا و التي يقودها صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله بنجاح و تميز، وقالت ان المناسبة فرصة لنتعلم كيف ندير اختلافاتنا الثقافية و الفكرية بأساليب حضارية و نعيش الفرح الاستثنائي بكل محبة و صدق.
شارك في تقديم حفل افتتاح المهرجان الأستاذ عبد الله أشملي وتحدث عبره الدكتور و الناقد بنعيسى بوحمالة معبرا عن سعادته وإمتنانه بهذه التظاهرة التي تم فيها تكريمه ، ثم قدّمت شهادة في حقه من طرف الأستاذ و الشاعر ابراهيم قهوايجي الذي كان طالبا عنده مند زمن ، ثم تلتها كلمة السيدة زهرة الزيراوي الشاعرة و القاصة و الفنانة التشكيلية ، ثم كانت كلمة في حقها للدكتور سعيد تغوان ، بعدها قدمت الهدايا للمكرمين كما قدم الشاعر المصري أحمد قنديل هدايا من اتحاد كتاب مصر كعربون محبة و اخاء .
وتم في اليوم الثاني للمهرجان اقامة ندوة قدمت فيها اوراق من الدكتور بنعيسى بوحمالة ، والدكتور اكرم اليوسف ، و قام بتقديمها الأستاذ و الناقد محمد رمسيس و كانت حول خصوصية الشعر العربي و الأفريقي، و عرج المتدخلان على مدى تنوع روافد هوية الشعر الافريقي بملحمة الزجل العربي الأمازيغي مش وقد تطرّق الأستاذ بنعيسى بوحمالة لتجربة الشاعر محمد الفيتوري و الشاعر سنكوع و الشاعر أبو القاسم الشابي.
وشاركت في الحفل فرقة سلاطين الطرب وقامت بتقديمه شيماء علولة ، ثم تلتها قراءات شعرية بمشاركة سفير السودان بالمغرب سليمان عبد التواب الزين الذي حضر برفقة حرمه وشارك ايضا الشعراء جمال أزراغيد من الناظور وابراهيم قهوايجي من مكناس ونادية العمراتي من الرباط وأحمد قنديل من مصر وزبير الخياط من زيو ورحيمة بلقاس من سلا ونادية بوعرارة من تمارة ورضى المساوي من عين عودة ، و تلتها قراءات شعرية للشاعر زين العابدين من تيفلت ومختارية بن غالم من الجزائر والشاعر كمارا من غينيا ثم قدمت دروع الملتقى وشهادات تقديرية للمشاركين.
وتم في اليوم الثالث حوار بين المشاركين مع الطلاب و المهتمين بالشأن الثقافي حول تجربة القاصة و الفنانة التشكيلية زهرة الزيراوي و الدكتور بنعيسى بوحمالة و قد قدم اللقاء الدكتور حسن الغستول ثم كانت الأمسية الشعرية بمشاركة فرقة الوفاء للطرب والمطرب رشيد عبدون و المطربة سعيدة جمال الدين وكانت حضورا الشاعرة فاطمة الزهرة بنيس من طنجة ثم قدمت الاعلامية ايمان الونطدي الحفل بمشاركة الشاعر بوجمعة الكريك تارجيست و الشاعرة فاطمة الماكني من تونس ، وسعيدة كيرة من الخميسات على ايقاع آلة العود للأستاذ رشيد عبدون ثم قراءات للشاعرة الباتول محجوبي من وجدة ، والشاعر محمد القاطوف من سوريا ، الشاعر رجاء قيباش من مكناس الشاعر بابا ديمبابيويا من السنغال ، والشاعر محمد البلبال بوغنيم من تيفلت ، والشاعر معاذ الأهدل من اليمن ، والشاعرة فاطمة الشيري .