البشير: السودان والسعودية يعيشان أفضل علاقة في المجالات كافة

الخرطوم : الرياض: سفيان نورين
ALSAHAFA26-1-2017-8اكد رئيس الجمهورية المشير عمر البشير، ان العلاقات بين المملكة العربية السعودية والسودان تعيش افضل حالاتها فى كافة المجالات السياسية والاقتصادية والعسكرية، ووصف دور المملكة بالكبير والمؤثر سياسياً في حل القضايا البارزة في المنطقة خاصة الدور الإيجابي الذي لعبته المملكة في ملف العلاقات السودانية الأمريكية فيما يخص رفع العقوبات، واعلن أن الخطوة المقبلة ستركز على التعاون بين البلدين في محاربة الإرهاب ورفع الحظر الكامل عن السودان .
وقال البشير خلال اللقاء الخاص مع قناة الإخبارية السعودية امس، ان البلدين يسعيان لتعزيز التعاون والتكامل بينهما عقب تخصيص المملكة مكتباً خاصاً فى السفارة السعودية بالخرطوم لرعاية الاستثمار والمستثمرين السعوديين فى السودان، واوضح ان السودان من جانبه كلف وزير الدولة للاستثمار بمتابعة الاستثمارات السعودية وتيسير الإجراءات بسبب إقبالهم الكبير في كافة المجالات .
وفيما يخص أمن المنطقة والفتنة الطائفية التي تشعل إيران فتيلها، ابان إن المسلمين في أفريقيا ظلوا مستضعفين رغم كثرتهم لأن الاستعمار جعل التعليم داخل الكنائس ونتج عن ذلك إحجام المسلمين عن إدخال أولادهم للكنائس خوفا من التنصير، مبيناً ان إيران دخلت من هذا الباب إلى أفريقيا عبر توفير فرص التعليم لأبناء السودان وأفريقيا وحولتهم إلى شيعة واثني عشرية، ونوه الى ان السودان شعر بالخطر الشيعي وضرورة مواجهته بإنشاء جامعة « أفريقيا العالمية» والتي تستقبل سنويا 3 – 4 آلاف طالب من داخل أفريقيا .
وفى الجانب الليبي، طالب بضرورة إستيعاب ودمج الجماعات المسلحة والمجتمع الليبي فى السلطة، واشار الى ان الحكومة السودانية بحكم معرفتها بالوضع الليبي كانت تشعر بحجم الازمة داخلها، واشار الى ان الحركات المسلحة ابان فترة الرئيس القذافي مكونة من مجموعات قبلية دون جبهة واحدة، وذكر ان السودان حث ليبيا على ضرورة إستيعاب الحركات وان يكون هنالك جيش واحد بليبيا.