اعتبرت مجزرة الحجيرات انتهاكاً لحقوق الإنسان. الحكومة : متمسكون بقرار وقف إطلاق النار وضبط النفس والتحقيق والسلام والحوار

الكويك :  أحمد سليمان كنونة
ALSAHAFA-12-2-2017-24ادان ممثل والي جنوب كردفان رئيس المجلس الأعلي للحكم المحلي وتنمية الموارد البشرية الفاضل محمد ونيس بشدة الحركة الشعبية «قطاع الشمال» لاغتيالها «7» من الرعاة العزل في مجزرة بشرية بشعة بمنطقة الحجيرات بالريف الشرقي ونهبها لاموالهم وابقارهم وادخالهم لمعاقلها في منطقة ميري وكرنقو عبد الله وشجب سلوكها بازهاق ارواح الأطفال الابرياء .
اعتبره ممثل الوالي انتهاكا صريحا لحقوق الإنسان ومخالفة للأديان والدساتير والقوانين والأعراف الدولية والوطنية، مؤكداً تمسك الحكومة بقرار وقف اطلاق النار والالتزام بضبط النفس والسير في طريق السلام والحوار ومتابعة الموقف عبر مسارات التحقيق .
وقال ممثل الوالي لدي مخاطبته امس بمنطقة الكويك بمحلية الريف الشرقي حفل تنصيب عمدة قبيلة « الارنقا» ضمن امارة النوبة الشرقية بالمحلية تحت قيادة الامير هنوة الحكيم التي تضم عموديات «كيقا تميرو، جرو، لمن ودميك» وذلك بحضور هيئة شوري الارنقا الاتحادية وامارة عموم الارنقا بالسودان وقيادات وابناء الارنقا بالخرطوم ودارفور،  قال ويس ان الادارة الأهلية ظلت تلعب دوراً مهماً في السلام الداخلي ورتق النسيج الاجتماعي والتعايش السلمي، داعياً الي احياء التحالفات القديمة والتواصل المجتمعي الداعم لعملية السلام بالولاية.
من جانبه رحب معتمد محلية الريف الشرقي نواي علي أحمد بمكونات الارنقا وتواصلهم وتحالفهم مع قبائل المنطقة، وقال ان الريف الشرقي يمتاز بالتماسك القبلي والدور الاهلي الايجابي الداعم للوحدة والتعايش السلمي بالمحلية، داعياً رجالات الادارة الأهلية بالمحلية الي مراجعة ماضي الاجداد والوقوف علي حكمهم المختلفة لأخذ العبر والدروس للمضي في السلام وبناء الوطن .
و اكد العمدة الذي تم تنصيبه عبدالرحمن يحيى عبدالله ادم تعاونه مع المحلية والادارة الأهلية للمحافظة علي الأمن والسلام والاستقرار والتعايش السلمي والنسيج الاجتماعي القوي مع كافة القبائل في المنطقة، مشيراً الي الدور المنتظر من عموديته في المحلية خاصة نشر الدعوة الاسلامية والسعي لتقريب وجهات النظر بين الفرقاء للوصول الي سلام بالمنطقة .
واعرب العمدة عن اسفه لمجزرة الحجيرات باغتيال «7» من الرعاة بصورة بشعة وبدم بارد وسفك دماء الأبرياء من قبل مجموعة تتبع لقوات الحركة الشعبية «قطاع الشمال» .
فيما كشف الامير اسحاق ناصر خضر رئيس شورى قبيلة الارنقا ورئيس الوفد عن استراتيجية القبيلة ومشروعها في التواصل المجتمعي مع اهل السودان دعماً لوحدته واستقراره، مشيراً الي قيام رجالات الادارة الأهلية بالقبيلة بعدة زيارات لعدد من ولايات السودان لانزال اهداف الاستراتيجية ومشروعها الرامي للسلام والوحدة، داعياً عمدة القبيلة الجديد بالريف الشرقي الي تحمل مسئولياته تجاه اهله والمحلية كاملة واعمال الشورى ومبدأ التسامح وعمل الادارة الأهلية لسلام واستقرار جنوب كردفان .