مدير التخطيط والبحوث بالإدارة العامة للمرور في حديث خاص لـ «الصحافة»:أكثر من «13.496» حادثاً مرورياً خلال عام 2016

«30.88» جملة حوادث التلف

سندشن مشروع التتبع الجغرافي للبصات السفرية خلال الربع الأول من هذا العام

حوار : مواهب احمد

ALSAHAFA-15-2-2017-57

عقيد د. عبد الرحيم ميرغني

كشف مدير ادارة البحوث والتخطيط بالادارة العامة للمرور عقيد د. عبد الرحيم ميرغني الحسن عن ارتفاع حوادث المرور في عام 2016 حيث بلغت جملتها 13.496 الف اذى جسيم وبسيط بينما بلغت حوادث التلف «30.88» الف، واشار الى زيادة في جملة الحوادث الخطرة «الموت والجراح» بنسبة 3.2% وسجل عدد الضحايا 7.3% مشيرا الى الجهود الكبيرة للادارة العامة للمرور وشركاء السلامة المرورية الذين يعملون في تكثيف التوعية والضبط المروري وتهيئة الطرق، وقال ان السلوك البشري المخالف للقواعد المرورية يسهم في ارتفاع الحوادث «85% » خاصة الحوادث الكارثية والتي تؤدي لوفاة عدد كبير من المواطنين في حادث واحد واكد عبد الرحيم في حواره مع « الصحافة » ان الخطة الاستراتيجية للسلامة المرورية الثانية 2017 الي 2020 تتركز في خفض معدلات الحوادث الخطرة والضحايا بنسبة 20% بنهاية عام 2020 م بالتالي تنخفض الحوادث تراكميا 40% .ماهي ابرز سمات خطتكم للعام 2017؟
الادارة العامة للمرور هي احدي ادارات الشرطة العامة تعنى بتنظيم حركة السير بالمدن والطرق القومية ومنح التراخيص المؤهلة للقيادة والسير وكذلك تحقيق السلامة المرورية وتتكون هذه الادارة من اربع دوائر رئيسة: دائرة الشؤون العامة والمرور السريع والشؤون الفنية ومرور ولاية الخرطوم وفي كل ولاية توجد ادارة للمرور تضم عددا من الاقسام .
و السلامة المرورية شأن قومي وهمها يحمله معنا شركاء آخرون يمثلهم مجلس السلامة المرورية الذي يرأسه وزير الداخلية ويضم في عضويته عددا من الوزارات والهيئات ومنظمات المجتمع المدني ولدي المجلس استراتيجية خمسية بدأت 2012 الى 2016 وحققت نتائج طيبة اذ كان هدفها الاستراتيجي هو خفض معدلات الحوادث الخطرة وضحاياها الى 20% وبحمد الله انخفضت الى .23.5 % وضحاياها 13.5% والان خلصنا من اعداد استراتيجية السلامة المرورية لعام «2017 الى 2020» والتي شارك في اعدادها مجموعة من الخبراء والمختصين الي جانب شركاء مجلس تنسيق السلامة المرورية وهذه الاستراتيجية ادت لخفض معدلات الحوادث الخطرة وضحاياها بنسبة 20% بنهاية العام 2020 بالتالي ستنخفض الحوادث تراكميا بنسبة40% ..
وابرز ملامح خطة 2017 ركزت علي قضية التوعية المرورية واستحداث وسائل توعوية اخري فكانت الشراكة مع المجلس الاعلي للدعوة التي تمخض عنها قيام ورشة قدمت خلالها ثلاث اوراق علمية ناقشت قضية السلامة المرورية باستفاضة وخلصت الي ضرورة اشراك الدعاة عبر منابرهم المختلفة في قضية التوعية المرورية ونتوقع ان يكون لهم دور بارز في تحقيق السلامة المرورية بالاضافة لاستخدام اساليب الضبط المروري التقني من خلال كاميرات المراقبة الالكترونية بالمدن وزيادة عدد الرادارات الى 50 رادار على الطرق السريعة الى جانب مشروع التتبع الجغرافي للبصات السفرية الذي اكتمل وسوف يتم تدشينه خلال الربع الاول من العام الحالي.
قانون مخالفي الاشاراة الحمراء والعقوبات؟
تجاوز الاشارة الحمراء جريمة بموجب القانون وذات خطورة علي السائق ومستخدمي الطريق الاخرين ويعاقب صاحبها بالسجن والغرامة وسحب الرخصة لفترة ثلاثة شهور علي الاقل .
هنالك عدد من المركبات غير مطابقة لمواصفات السلامة ماهي الاجراءات العقابية التي تترتب علي ذلك؟
نعم هنالك عدد ليس بالقليل من المركبات غير مرخصة وبالتالي الترخيص يعني صلاحية المركبة للسير وهذا النوع منها يتم استهدافه من خلال الترخيص السنوي او حملات الضبط المروري حيث يتم حجز أي مركبة غير مرخصة للسير ولا يفرج عنها الا بعد ترخيصها وبالتالي ازالة كل ما يتعلق بها من مخالفات.
ماهي الاجراءات القانونية التي تترتب على سائقين في حالة سكر؟
حالات القيادة تحت تأثير المسكرات ليست مزعجة ولكن رغم قلتها يتم التعامل معها بحزم شديد حيث تصل عقوبتها الي سحب الرخصة لفترة ستة اشهر علي الاقل واذا تكرر الفعل تسحب الرخصة نهائيا.
جملة المركبات المسجلة حتي 2017م؟
تبلغ جملة المركبات المسجلة بنظام المرور اكثر من مليون ومائة الف مركبة«101148.604»
ماذا عن برامج التوعية ؟
تلعب التوعية المرورية دورا محوريا في عملية السلامة المرورية من خلال برامجها وانشطتها المتعددة والمتمثلة في مناهج للتربية المرورية بمرحلتي الاساس والثانوي والتي تم تدشينها بالتعاون مع الادارة العامة للنشاط الطلابي بوزارة التربية والتعليم بجانب محاضرات توعوية بالمدارس والمؤسسات والمرافق فضلا عن الانشطة الاعلامية عبر الاذاعة والتلفزيون والصحافة ولدينا ايضا شراكات مع جهات ومنظمات فاعلة وذات تأثير علي المجتمع مثل جمعيات السلامة المرورية بالمدارس وجمعيات اصدقاء المرور وتفعيل دور الائمة والدعاة عبر الشراكة الذكية بين المرور والمجلس الاعلي للدعوة .
هنالك تنسيق بينكم ووزارتي الطرق والنقل والجسور والبنى التحتية علما بوجود عدد من الطرق لم يتم تأهيلها منذ فترات طويلة مما تسبب في زيادة حوادث الخطرة؟
وزارتي الطرق والنقل والجسور والبنى التحتية بولاية الخرطوم هما شريكان اصيلان في مجلس تنسيق السلامة المرورية واللجنة الفنية التنفيذية ولدينا اجتماعات دورية باللجنة الفنية لبحث كافة القضايا مما اسهم في معالجة كثير من الاشكالات علي الطرق الداخلية والقومية تتم المعالجات حسب الاولوية .
جملة الحوادث المرورية لعام 2016؟
شهدت الحوادث المرورية وضحاياها في السودان انخفاضا في الفترة من من2012 الي 2015حيث انخفضت الحوادث الخطرة «الموت والجراح» بنسبة 27% الا انها مقارنة بالعام 2015 والعام 2016 فقد زادت جملة الحوادث الخطرة بنسبة3.2% وضحاياها 7.3% بالرغم من مضاعفة جهود الادارة العامة للمرور وشركاء السلامة المرورية عموما في عملية التوعية والضبط المروري وتهيئة الطرق وبيئتها الا ان السلوك البشري المخالف للقواعد المرورية يتحمل اكثر من 85% من اسباب ارتفاع هذه الحوادث خاصة الكارثية والتي تؤدي لوفاة عدد كبير من المواطنين في الحادث الواحد بينما بلغت جملة الحوادث الواقعة علي الانسان «13.496» بينما بلغت حوادث التلف «3008» حادث.
ماهي جهودكم لخفضها؟
تبذل الادارة العامة للمرور جهودا مقدرة لخفض معدلات الحوادث المرورية وضحاياها ضاعفنا جهودنا في تكثيف التوعية المرورية واستحداث اساليب توعوية حديثة والتوسيع في انظمة الضبط المروري التقني بجانب تحديث القوانين واللوائح وتفعيلها بالاضافة لتكثيف حملات الضبط المروري فضلا عن المتابعة الدورية والتقويم المستمر لاستراتيجية السلامة المرورية.