بسط السيطرة علي سوق البورصة.اشتباكات دامية مع مجموعة متفلتة بالفاشر

الفاشر :صديق تبن
ALSAHAFA-16-2-2017-8شهدت البورصة بالفاشر عاصمة ولاية شمال دارفور امس اشتباكات دامية بين القوات النظامية وعصابة إجرامية متورطة في عمليات سلب ونهب وابتزاز داخل مدينة الفاشر وتم محاصرة المجموعة والتضييق عليها .
وافادت المصادر ان العصابة يقودها المدعو عيسى المسيح ، وقد احتسبت القوات المسلحة الملازم عبدالله الطيب عبدالله شهيدا وعددا من الجرحي بينما سقط من المجموعة عدد من القتلي والجرحى.
وتبادلت القوات النظامية المكونة من الجيش ، الأمن ، الشرطة وحرس الحدود ، اطلاق النار مع العصابة في حي البورصة في شرق الفاشر ، واستمرت المطاردات منذ الصباح وحتى ظهر أمس حيث تمكنوا من فرض السيطرة والأمن بالمنطقة وانهاء حالة التفلت والابتزاز.
وقال والي شمال دارفور عبدالواحد يوسف ابراهيم في تصريحات صحفية مساء أمس عقب اجتماع لجنة أمن الولاية ، إن القوات النظامية ظلت ترصد تحركات مجموعة إجرامية متفلتة تقوم بأعمال الابتزاز والسلب ، واعتراض سبيل المواطنين داخل مدينة الفاشر . وأضاف انه على اثر معلومات توافرت عن مكان العصابة قررت لجنة الأمن «تنظيف» سوق البورصة من المتفلتين والمجرمين حيث قامت القوات النظامية بمطاردة الجناة في البورصة مما أسفر عن هذه العملية استشهاد الملازم عبدالله الطيب عبدالله وإصابة أخرين بإصابات خفيفة تم نقلهم للمستشفى لتلقي العلاج.
وأكد الوالي بان المجموعة مرصودة للاجهزة الأمنية وستتعامل معها بكل جد وحزم ، نافياً وجود مجموعات أخرى داخل الفاشر.
وطمأن الوالي المواطنين وقال ان الأوضاع مستقرة ،وتبسط الأجهزة الأمنية سيطرتها على المدينة ، وأكد استمرار الاجراءات التي اتخذتها حكومة الولاية بمنع كافة السيارات المظللة وغيرال مرخصة ومنع الظواهر السالبة بالمدينة، وتعهد باعادة تخطيط سوق البورصة خلال الايام القادمة.
الجدير بالذكر ان الفاشر شهدت خلال الايام الماضية حالة اغتيال ونهب لافراد مما شكل اخلالا بالأمن.