وزير الثروة الحيوانية يعدد جهود وزارته :ولاية القضارف تحتل المرتبة الاولى فى السودان لصادرات الثروة الحيوانية

نجحت وزارة الثروة الحيوانية والسمكية بالقضارف في انفاذ عدد من البرامج البيطرية والارشادية فى قطاع الماشية والمربين مما ادي الي زيادة نسبة صادرات الماشية واحتلال الولاية المرتبة الاولي في السودان للصادرات للعام 2016 والتي بلغت فيه صادرات ولاية القضارف اثنين مليون واربعين الف راس ، بنسبة وصلت الي 102% من الربط المقدر للوزارة ، حيث أولت الولايه في اهتماما بالقطيع القومي والحفاظ عليه بعد استقبالها اكثر من 8 مليون راس قادمة من ولايات الجزيرة وكسلا ونهر النيل وسنار والنيل الازرق.
و كشف وزير الثروة الحيوانية بالقضارف حمد النيل احمد سعد عن جهود وزارته ونجاح خطتها للرعاية والاهتمام بالرعاة والمربين والمصدرين حيث قامت الوزار بفتح خطوط المراعي والمسارات بعد ان تم اجازة قانون الزراعه شمال خط المرعي عبر البرلمان بغرض حماية الاراضي الرعوية ، مشيرا الي ان وزارته نجحت في فتح عشرة مسارات لحركة قطعان الماشية بطول اثنين الف كيلو متر مربع و في مساحه ستة وسبعون الف فدان ، مما ادي الي ربط مسارات الرعاة والمربين بالقري والمشاريع الزراعية .
وكشف الوزير عن تنفيذ عدد من البرامج البيطرية بتطعيم القطيع القومي والماشية عبر الفاكسينات ومكافحة الاوبئة وامراض الحيوان والحشرات عبر الرش وسط القطيع ، مشيرا الي جذب وزارته واشراكها للمصدرين والمربين في برامج زيادة الصادر وتحسين السلالات عبر مشروع حزم الاعلاف والاستفادة من المخلفات الزراعية ومشروع حصاد المياه حيث تم تشييد عدد 35 حفير في المناطق الرعوية ونثر البذور وتدريب الرعاة والمربين على التنوع الغذائي للماشية ، بجانب تهيئة اسواق الماشية بالتنسيق مع المحليات في كل من اسواق بازورة وابورخم و الشواك والحواتة والفاو ودوكة لاستقبال الماشية القادمة من الولايات المجاورة ، ولفت الوزير الي ان وزارته تسعي الي زيادة الصادرات الي اثنين مليون ونصف راس من الماشيه فى هذا العام بعد ان استمعت الي رؤية وجدية المصدرين حيث فرغت الوزارة من انشاء مصنع متكامل بمواصفات حديثة لحزم الاعلاف للاستفادة من المخلفات الزراعية بجانب تشييد عدد اربعة حفائر عبر مشروع بنك التنمية الافريقي داخل مناطق تواجد الحيوان في البطانة والمقرح وحريره ومسارات الرعاة .