زيادة عدد الوزارات.حل الحكومة وإعلان «الجديدة» خلال «3» أسابيع

الخرطوم: سفيان نورين
ALSAHAFA3-3-2017-9أصدر رئيس الوزراء الفريق أول بكري حسن صالح، أمس ، أول قراراته بعد توليه المنصب الجديد وذلك بحل الحكومة وتكليف الوزراء بتسيير الأعمال لحين الانتهاء من المشاورات مع القوى السياسية لتشكيل الحكومة الجديدة.
وأشاد رئيس الوزراء خلال ترؤسه اول جلسة له، بجهود الوزراء والعمل الذي قاموا به خلال الفترة الماضية، ومن المتوقع اعلان الحكومة الجديدة خلال الأيام القادمة.
وكشف عضو اللجنة العليا للحوار الوطني د.أحمد ، عن مقترحات داخل الحوار الوطني لإنشاء وزارات جديدة، وشدد على ضرورة إنشاء وزارة للشؤون البرلمانية للربط بين التنفيذ والرقابة، في الوقت الذي وصف وزارة الشؤون الاجتماعية بـ «المترهلة» التي تتطلب تقسيمها الى وزارة اخرى.
وتوقع بلال في «تصريحات صحافية» عقب اجتماع لحزبه امس، ان يشكل رئيس الجمهورية ورئيس مجلس الوزاء، الحكومة القادمة خلال ثلاثة اسابيع، وعزا تأخير تشكيل الحكومة لاجراء مزيد من التشاور في شكل الوزارات والنسب، واضاف « النسب مسألة معقدة لازم نتأكد من كل خطوة نتفق عليها ليس هنالك جهة طاغية تدعو باسراع الخطى» .
وقال انه اقترح بان يكون رئيس الوزراء من المؤتمر الوطني لتحقيق الالتزام الاخلاقي والسياسي في النظام الرئاسي، ونوه الى ان اجتماع آلية الحوار الاخير فوض رئيس الجمهورية باختيار رئيس الوزراء من اي حزب داخل الحوار، واكد بعدم وجود اشتراط مسبق في الحوار الوطني بان يكون رئيس الوزراء من الحزب الحاكم او خارجه .
ونفى بان تكون التعديلات الدستورية لا تسمح بالجمع بين منصب النائب الاول ورئيس الوزراء، ووصف اختيار الفريق بكري حسن صالح بأكثر القرارات الموفقة لقيادة المسيرة الوطنية لمبتغاها، وقطع بعدم الغاء منصب وزراء الدولة، مؤكداً ان المنصب ليس ترضوياً وانما لديه اعمال كثيرة، واعلن عن مصفوفة توصيات ملزمة بوقت محدد للوزراء الجدد لتنفيذها على ارض الواقع .