أكثر من «5» ملايين رأس من الماشية في البطانة. الشرطة : سيارات حديثة وأجهزة اتصال لتأمين البطانة للصيف الجاري 2017

القضارف : عمار الضو
Untit12led-1 copyكشف مدير شرطة ولاية القضارف اللواء عادل جمال عن جهود مشتركة أدت لتأمين المراعي والمسارات دون حدوث احتكاكات، وقال علي رأسها نجاح شرطة محلية البطانة في تطبيق وانفاذ الخطة للحفاظ علي المراعي بسهل البطانة في محاور متعددة قبل اصدار قانون منع الزراعة شمال خط المرعي في ظل وجود أكثر «5» ملايين رأس من الماشية في البطانة.
وقال اللواء جمال ان النجاح الذي حققته شرطة البطانة من خلال نشر تعزيزات ودوريات عسكرية لتأمين مناطق الرعي الطبيعي بعمل ارتكازات في اكبر مناطق الرعي بالبطانة في مناطق «ام سرحة ، والهشيب ، الباهوقي ، الفرش الابيض ، قيلي» معتبرا اياها اكبر مناطق تواجد الرعاة في البطانة رغم تزايد الماشية في الخريف.
وقال جمال ان الخطة التأمينية جاءت مشتركة مابين شرطة الولاية بالتعاون مع وزاره الثروة الحيوانية ، مؤكداً خلو الولاية من اي بلاغات للسرقة ونهب الماشية في تلكم الفترة ، مؤكداً ان دفاتر احوال الشرطة لم تسجل اي بلاغ سرقة للعام 2016مقارنة بـ«206» بلاغات ونهب «500» رأس من الماشية للعام 2016 ، واعلن مدير شرطة الولاية عن ادخال اسطول جديد من سيارات الدفع الرباعي مزودة باجهزة اتصال حديثة للمحور الثاني في تأمين البطانة للصيف الجاري 2017
من جانبه اعلن وزير الثروة الحيوانية بالقضارف حمد النيل أحمد سعد استمرار جهود وزارته في تحسين قطيع الماشية وزيادة نسبة الصادرات بعد ان حازت القضارف علي المرتبه الاولي في صادرات السودان من الماشية وقد تم تصدير «2» مليون و«400» ألف رأس من الماشية بنسبة تجاوزت 130% من المخطط له وذلك نسبة لنجاح الوزارة أيضاً في توسيع وتحسين بيئه الصادر عبر «3» محاجر وتهيئة اكثر من «9» اسواق للماشية لتسويق كميات الماشية الكبيرة القادمة من الولايات المجاورة .
وقال ان توفر المياه والاعلاف وتنظيم حركة الماشية وحماية القطيع كانت من اكبر برامج وزارته لاستقرار الرعاة والمربين ومصدري الماشية .
وأكد الوزير ان وزارته اكملت تشييد «35» حفيرا ومشروع حزم للاعلاف للاستفاده من المخلفات الزراعية في المناطق الرعوية بجانب توقيع عقد مع بنك التنمية الافريقي لتشييد «4» حفائر كبيرة في مناطق تواجد الماشية في «البطانة ، المقرح ، حريرة» بجانب ادخال «6» مراكز بيطرية جديدة في «6» محليات حدودية مزودة بوحدات كاملة لتحسين النسل والسلالات.
وكشف الوزير حمد النيل أحمد سعد عن فتح «10» مسارات جديدة بطول «2» الف كيلو متر في مساحة «76» الف فدان بجانب عدة معابر وطرق حديثة لربط المسارات بالقري والمشاريع الزراعية .
وتمسك الوزير سعد باهمية تطبيق وانفاذ القانون المجاز من البرلمان بمنع الزراعة شمال خط المرعي .