يجيب على السؤال المهم هل أصبح السودان قبلة للسلع الفاسدة؟حوار مفتوح يستضيف غداً المواصفات والمقاييس حول المسكوت عنه

ALSAHAFA5-3-2017-358يستضيف برنامج «حوار مفتوح » بقناة النيل الازرق الفضائية على الهواء مباشرة في الساعة العاشرة مساء يوم غد الاثنين المدير العام للهيئة السودانية للمواصفات والمقاييس د. عوض محمد أحمد سكراب.
ويتحدث المدير لاول مرة حول المسكوت عنه ويجيب على الاسئلة التي تهم المواطن وابرزها الدور الذي تلعبه الهيئة في تقديم الخدمات وضبط الجودة ودورها في الرقابة وحماية المستهلك والاقتصاد الوطني وتطرق الحوار للتقاطعات المهنية بينها وبين الوزارات والمؤسسات ذات الصلة ، ويتناول البرنامج إحكام الرقابة على الصادرات والواردات وتعزيز القدرة التنافسية للمنتجات الوطنية ويناقش البرنامج أسئلة الرأي العام ويساهم في تمليك المعلومات الصحيحة عن المواصفات والمقاييس بالسودان ويجاوب على السؤال المهم هل اصبح السودان قبلة للسلع الفاسدة؟
البرنامج من إعداد أنور بدوي ومحمد الشيخ وتقديم شذى عبدالعال واحمد الحاج عربي وإخراج ناجي عبدالمنعم راضي.
وكانت القناة قد دشنت يوم الاثنين الماضي برنامجها الجديد حوار مفتوح في حوار مفتوح بلقاء مباشر مع وزير النقل والطرق والجسور مهندس مكاوي محمد عوض تزامن مع حادثة القطار الذي صدم حافلة ركاب بالخرطوم وقال في تعليق له ان وزارته أجرت العديد من المحاولات لإنشاء حواجز فاصلة بين السكة حديد وموقف المواصلات بالخرطوم بالتنسيق مع الولاية وستواصل الوزارة جهودها في هذا الاتجاه ، واستدرك مكاوي أن موقف المواصلات أنشئ بالقرب من السكة حديد وفي كل الحالات « القطر ماغلطان» على حد تعبيره
وكان ابرز ما جاء على لسانه ان هناك زيادة في حركة السفن بميناء بورتسودان بعد رفع الحظر وان السكة حديد وسودانير من اكبر المستفيدين وقال ان 16 مليار دولار هي مشروعات الوزارة حتي 2029 م وان خط هيثرو أمام القضاء وفي الانتظار كلمته .
ويعد البرنامج بمثابة لقاء خاص لتمتين العلاقة بين السلطة والإعلام تتم فيه إستضافة ولاة ووزراء ومسؤولين بالدولة لعكس كل مايدور من أنشطة وللحديث عن المشروعات والرؤى المستقبلية وللاجابة على اسئلة الرأي العام والمشاهد وتمليكه الحقائق والمعلومات الصحيحة والمهمة .
ويعد البرنامج واحدا من البرامج السياسية الجديدة التي ستبث على قناة النيل الازرق في العام الجديد والقناة التي انطلقت في العام 2001م، بدأت بتقديم خمسة برامج وتسويقها عبر شبكة راديو وتلفزيون العرب الـ«art» ولكن سرعان ما تحولت البرامج الخمسة الي برمجة تلفزيونية كاملة في العام 2003م لتحجز الشاشة الزرقاء مكانة متقدمة بين قنوات المنوعات في الوطن العربي
وقد بدأت القناة بساعات بث أربع ، تزداد خلال البرمجة الخاصة بشهر رمضان والأعياد والمناسبات القومية وإرتفعت تدريجياً حتي وصلت إلي ست ساعات تنتج معظمها داخل القناة. ثم واصلت القناة تطورها بخطي ثابتة ونجحت مساعيها في فك التشفير وإتاحة المشاهدة للجميع لتصل مشاهديها في كل أنحاء العالم وتمكنت في العام «2010» من الوصول إلي بث علي مدار الساعة «24 ساعة في اليوم» وهو إنجاز يحسب لمديرها العام حسن فضل المولي وطاقمها العامل .
وقد قدمت القناة برامج حوارية سياسية «ساعة مع حنين»، إجتماعية «قضية ونص»، قانونية «البصمة الزرقاء»، تراثية «الضرا»، والبرامج المتخصصة والثقافية بالإضافة إلي المنوعات مع تقديم خدمة إخبارية «الموقف الإخباري» وبرامج دينية «حلل البريق وفتاوي» وبعد زيادة ساعات البث الي ست ساعات في مرحلة تطورها الأولي إزداد عدد وتنوع البرامج المقدمة فوازنت القناة نسب برمجتها لتشمل كافة المجالات وتقدم برامج لكل الفئات والأعمار ففي مجال الأطفال قدمت النيل الازرق برنامج «النيل شو» و برنامج «خطوة خطوة» وسياسياً بدأت بـ«ساعة مع حنين ـ كلام سوداني» وثم «بالتفصيل ومراجعات وحتي تكتمل الصورة»,