المطبات والمنعطفات

لواء شرطة: عمر وهب الله

لواء شرطة: عمر وهب الله

يلاحظ غياب الهندسة المرورية عند عمل مطبات اسفلتية وليست حديدية أو ضوئية.. وهذه المطبات تفتقد إلى الوصفة الهندسية المطلوبة فتجد بعضا منها أعلى بكثير وهذه تعيق حركة المرور نهائياً لأن القاعدة هى الانسياب المروري.
ويقوم ناس الحي بعد حادث مروري باحتجاج وتستجيب السلطات بعمل مطبات.. تفتقر كما اشرت إلى القواعد الهندسية فيصبح اعاقة للطريق ويترك اغلب المركبات الطريق.
الصحيح ان يتم عمل عبور مشاة حسب القواعد المرورية في المناطق الآهله بحركة الطلاب أو الجمهور.. ولكن قواعد مرورية من تحذيرات وخطوط ارضية معروفة وذلك في أماكن التوعية المرورية.. وإلا ستكون وبالاً على عابري الطريق في أماكن عدم التوعية المرورية.
مثال مطبات شارع ابوسعد الذي يعبر المربعات القديمة 1-2 ومثال آخر مطبات المسعودية اذ انه معروف حسب قواعد المرور ان طرق المرور السريع لا يعبرها حيوان او انسان إلا عن طريق نفق أو كبري وطريق مدني يفترض ان ينطبق عليه على الاقل عدم عبوره بواسطة الانسان أو الحيوان.. بالرغم من ان طرق الولايات لا تناسب طرق المرور السريع ولكن هى شرايين حيوية قصرت المسافات وذلك خدمة للمواطن .
وقيام نفق أو كبري يجب ان تسبقه دراسة اجتماعية نسبة لطبيعة المنطقة وسبل كسب العيش ومدى الوعي المروري.. لكن ينظر دائماً للتكلفة المالية التي تقف عائقاً لماذا لا تقوم الشركات الكبرى المعروفة وشركات التأمينات كأسلوب للدعاية بعمل انفاق وكباري لعبور المشاة بمواصفات؟.