الفريق محمد أحمد ابراهيم عرديب رئيس حزب الحركة الشعبية جناح السلام يفتح خارطة مسرح الأحداث أمام «الصحافة»:

ما يحدث في «كاودا» انقسام حقيقي داخل «قطاع الشمال»

عرمان يخدم أجندته الشيوعية ولا يريد لأهل السودان خير

حوار: متوكل أبوسن

الفريق محمد أحمد ابراهيم عرديب

الفريق محمد أحمد ابراهيم عرديب

تحركت الاحدث داخل الحركة الشعبية قطاع الشمال ، بشكل مفاجئ على نحو ينذر بانفجار تتوفر معه احتمالات انشقاق وشيك ، فهناك قرار من مجلس التحرير إقليم جبال النوبة باقالة الامين العام ياسر عرمان من منصبه ، وحل وفد التفاوض حول قضايا المنطقتين مع الحكومة و تشكيل وفد جديد، ثم هناك استقالة القائد عبدالعزيز الحلو الذى لم يجد رئيس الحركة الشعبية قطاع الشمال مالك عقار بدا من الاعلان عنها والتحفظ فى قبولها بحجة اخضاعها للدراسة والنقاش.
«الصحافة» حاولت تسليط الضوء على ما يحدث داخل «قطاع الشمال» ، فجلست تستنطق الفريق محمد احمد ابراهيم عرديب رئيس حزب الحركة الشعبية جناح السلام ، بوصفه احد قيادات الحركة الشعبية قطاع الشمال السابقين قبل ان يتحول منها موقعا على اتفاق سلام مع الحكومة .. ـ ماذا يحدث فى كاودا ؟
ما حدث هو صحوة قيادات ابناء جبال النوبة فى الحركة الشعبية قطاع الشمال ضد عرمان .
ـ بسبب ؟
هيمنة وافتراء وديكتاتورية ياسر عرمان ، الناس هؤلاء ليس لديهم اجندة ضد الوطن هؤلاء يريدون حياة طيبة لهم ولاهلهم ولوطنهم ، ولكن عرمان يصر على استخدام شعب جبال النوبة والنيل الازرق لتحقيق اهدافه واجندته الخاصة ..
ـ ماهى تلك الاجندة والاهداف الخاصة؟
كنت جزءا من الحركة الشعبية قطاع الشمال ،وسبق وان اختلفت مع الامين العام ياسر عرمان نسبة لاجندته الشيوعية ، وانا على علم بان كل هم عرمان اسقاط النظام الحالى ،ويستخدم الجنوبيين للوصول لاهدافه وحينما جاء الخرطوم بدأ فى تغيير كوادر قطاع الشمال باخرى تتبع له وهو ما جعله مكروها وسط الحركة الشعبية وهو معروف بانه لا يعطى الدولة اعتبارا ولا يعطى من حوله اعتبارا هو فقط يعيش لاهدافه..
ـ استقالة عبدالعزيز الحلو ..
هذه صحوة و عبدالعزيز الحلو «زول سلام ورجل سلام وداير سلام » هو خلاف قديم بسبب استبداد عرمان وعدم رضوخه لمؤسسات الحركة الشعبية وتهميشه للقيادات ، واتوقع ان تجد خطوة الحلو تأييدا من قيادات جنوب كردفان.
هو طالب بتقرير مصير جبال النوبة ..
لم يطالب هى مزايدات عرمان كاسلوب ضغط ، ودعوة الحلو فصل قضية جبال النوبة من المسار القومى الذى يستخدمه عرمان ككرت ضغط يجد بسبب جزء من السلطة ..الحلو لا يطالب بتقرير مصير لجبال النوبة ، وعرمان هو من يطالب بذلك وهو مهندس انفصال جنوب السودان
ـ الحلو سبق وان تمرد فى ما عرف بكتمة 6/6 /2011
هذا كان صراعا وبايعاز من ياسر عرمان الذى حرض مالك عقار على مناهضة الحكومة وتحديها ، وهذا لكى يستمر فى تحقيق اجندته الهدامة ضد السودان وشعبه
موقف عرمان من استقالة الحلو ..
بحسب معلومات رفضها حتى لا يحس بالخذلان رفض قبولها ،نسبة السلام فى الحلو 99% و, واتمنى ان يتضامنوا ويتخذوا قرارا ،واعتقد ان افتراء وهيمنة عرمان على الاوضاع فى الحركة الشعبية قطاع الشمال السبب المباشر لاستقالة «الحلو» ، عرمان مهين للقيادات ويتعامل بعيدا عن دستور الحركة الشعبية والمنفستو ،والمجموعة المناوئة له ، رمضان حسن و احمد بلقة ، طالبا بعقد مؤتمر ومراجعة الحسابات التى بيد عرمان ..
ـ هذه المطالب جديدة ..
لا لا ..هذه مطالب متكررة منذ شهور ، لكن عرمان لا يستجيب ، ولكن الامور الان احتدمت وقابلة للانفجار ، والان الحركة الشعبية قطاع الشمال انقسمت لمجموعتين ، مجموعة ابناء جبال النوبة و مجموعة عرمان بقيادة جقود ..ومن مع جقود ليست قيادات بذات وزن بين ابناء جبال النوبة فى الحركة الشعبية قطاع الشمال .. وما حدث الان بعزل ياسر عرمان انقسام حقيقى داخل قطاع الشمال ،وهم الان يرتبون لحسم الامر ..
برأيك ماذا استجد؟
حالة وعى من الناس لما يحدث لاهلهم، وهم الان يرون قطار السلام وقد التف الناس من حوله وحكومة الوفاق الوطنى على وشك اعلانها وسيفوتهم قطار السلام بسبب عرمان وعنجهيته ، هؤلاء يرون الان اخوانهم قد انضموا للسلام والحوار الوطنى، وما تم فى قاعة الصداقة استجابة حقيقية من ابناء الوطن الحريصين على وحدته واستقراره ، وليسوا مثل عرمان الذى لا يحب لاهل السودان خيرا ويسعى لنسف استقراره واعتقد ان عرمان حتى ولو وقع على اتفاق سلام مع الحكومة فانه سيعمل من الداخل لزعزعة امن السودان ونسف استقراره وسيظل خميرة عكننة
ـ هل مازلت على اتصال بقيادات قطاع الشمال ؟
بالتأكيد انا على اتصال مع قيادات ابناء جبال النوبة فى الحركة الشعبية قطاع الشمال منذ وقت طويل واتصالات مستمرة بالقائد جقود مكوار واحمد بلقة ورمضان حسن ..
حول ماذا ؟

الفريق محمد أحمد ابراهيم عرديب يتحدث للمحرر

الفريق محمد أحمد ابراهيم عرديب يتحدث للمحرر

حديثى معظمه مع جقود مكوار بان اهلكم يموتون وعرمان لا يهمه ذلك وله اهدافه الخاصة فى الشمال ولا يهمه انسان جنوب كردفان ولا انسان النيل الازرق ، يهمه اسقاط النظام على حسابكم وحساب اهلكم … كنت احرضهم ضد ياسر عرمان ..وانصح جقود بتغليب مصلحة اهله على مصلحة عرمان والاحتكام لصوت العقل ومصلحة الوطن ..
لماذا جقود مكوار ؟
هو رجل عرمان قدم على قيادات عديدة اقدم منه ،احمد بلقة وادم ديل اقدم من جقود مكوار ، ياسر وضعه اعلى منهم لان عرمان يعتقد ان جقود قوى ..وانا كثيرا ما طلبت من جقود ان يستقل بشخصيته ويكون شخصا قويا يبحث عن مصالح اهله لا مصالح عرمان ،لماذا لا تزيحوه ،طلبت منهم تغيير وفد التفاوض والاتيان بشخصيات يهمها المنطقتين لان ياسر لو مات كل اهل المنطقتين لا يهتمون
«عفوا» ..هل وجدت هذه النداءات استجابة ؟
نعم ..هناك استجابة من قيادات ابناء جبال النوبة العسكرية ومنهم هؤلاء الذين اقالوا عرمان ، ناس رمضان واحمد بلقة وياسر جعفر ، ابناء جبال النوبة لا يريدون ياسر عرمان لانه غير القيادات وغير النواب وغير دستور الحركة الشعبية قطاع الشمال دون اجتماع مجلس التحرير
اين مالك عقار من الصراع ؟
هو منقاد تماما لياسر عرمان وكما قلت لك المال والتهميش بيد عرمان ..هو من يتحكم فى الامر ، عقار يريد ان يملك جنوب النيل الازرق لا يحكمها ..
ـ هل يمكن ان يلعب ابناء جبال النوبة فى الخارج دورا فاعلا فى الضغط على من هم فى التمرد؟
نعم .. يمكنهم ذلك ، ليس هو وحدهم هناك قيادات ابناء جبال النوبة فى الداخل وابناء جنوب كردفان ، هناك د. تابيتا بطرس ، دانيال كودى وغيرهم كثر يمكن ان يلعبوا دورا مؤثرا خاصة بعد ان بدأت هذه الارهاصات والانقسامات ، ممكن ان يلعبوا دورا فاعلا فى التحريض ودعم تلك القيادات التى اختارت الانتفاضة اخيرا على «عرمان» ، وانصح ابناء جنوب كردفان فى الخارج والداخل بدعم القيادات الثائرة ضده فى «كاودا» ،وتحريضهم على ضرورة اكمال المشوار طالما صحوا من غفوتهم ..
بمن يستقوى عرمان ؟
عرمان لديه جقود مكوار فقط ، اما بقية ابناء جبال النوبة فليسوا معه ،علي جقود يميل مع اهله ابناء جبال النوبة وعليه ازاحة عرمان وقلب الطاولة عليه حتى ينعم اهله فى جبال النوبة بالاستقرار والسلام ..
ـ وفى الطرف المناهض لـ «عرمان» يقف ..
هناك ،عمر فور ،احمد بلقة ، رمضان و ياسر جعفر ، وغيرهم كثيرون ..
الى اى مدى يمكن تجاوز الحكومة لـ«عرمان» فى ملف التفاوض ؟
هذا يتطلب تكثيف الاتصالات بابناء جبال النوبة فى «كاودا» وحتى هؤلاء الذين بالداخل عليهم ان يتحركوا د. تابيتا ودانيال كودى ، اذا اتحركوا سيكون لهم تأثير كبير على حملة السلاح وطالما ان الناس صحت علينا دعم هذه الصحوة ليتولى ابناء جبال النوبة شأنهم بعيدا عن عرمان ..
موضوع اطلاق سراح الاسري هل له علاقة بالامر؟
موضوع الاسري عمله «عرمان» لتعطيل الحوار الوطنى وشغل الرأى العام ، لكسب الوقت ، والزعم بانه من اجل ابداء حسن النوايا ، عرمان ده ما عنده حسن نوايا ، ولو جاء باتفاق فلن يعمل الا ضد السودان
برأيك لماذا يتحكم عرمان فى قيادات جبال النوبة؟
عرمان هو مصدر تموين وتمويل تلك القيادات هو بيده الحسابات والمال الذى يحتاجون اليه لذلك هو يتحكم فيهم ، ولو اوقف عرمان دعم الفرقتين التاسعة والعاشرة ليوم واحد لحدثت كارثة لو اوقف منهم وجبة فطور لحدثت مشكلة ، وطالما «انا عندى القرش بسيرك وبمشيك برأيي»، واعتقد جازما لو الفرقتين التاسعة والعاشرة وجدت مؤنة لمدة 15 يوما فقط ستتخلص من قبضة عرمان واتخاذ قراراتهم لكنهم لا يستطيعون ، وجقود قال لي عرمان يعطينا الدعم باليومية «حق اليوم باليوم» ..
ـ مستقبل قطاع الشمال ..
اذا سارت الامور على ما هي عليه سينتهى قطاع الشمال ونتمنى ان يعود الناس الى رشدهم ويحكموا صوت العقل وان يعيد عرمان حساباته وان يجعل للسودان واهله حيزا فى قلبه ..
حديث عن خلافات داخل حزبكم ؟
ـ لا توجد لدينا مشاكل تنظيمية فقط لدينا مجموعة متفلتة يقودها نائبي زورت توقيعات لسحب الثقة من رئيس الحزب وانكشف الامر بعد عرضها للمختبر الجنائي والعدالة ستأخذ مجراها نطمئن قواعدنا لا توجد مشاكل ولا خلافات ،نتمنى من الدولة المساهمة معنا فى برنامجنا الخاص بالعائدين لاستيعابهم وتوفيق اوضاعهم والترتيبات الامنية حتى نوفر لهم لقمة عيش يعتاشون منها لانه كان عايش على سلاحه الذى فضل ان يتركه وينضم لركب السلام .