د. هيثم فتحي: إقرار صندوق النقد الدولي بتحسن الاداء الاقتصادي مؤشرا جيد لاستقطاب دعم المجتمع الدولي

الخرطوم : الصحافة
اعتبر المحلل الاقتصادي عضو هيئة المستشارين بمجلس الوزراء د . هيثم محمد فتحي اقرار صندوق النقد الدولى بتحسن الاداء الاقتصادى للسودان مؤشراً جيداً لمد جسور التواصل مع مؤسسات التمويل العالمية.
وأكد هيثم أهمية الدور الذي يمكن أن يلعبه الصندوق في تطبيع علاقات السودان مع هذه المؤسسات بغرض تقديم المساعدات والعون الفنى لمعالجة مشكلة ديون السودان الخارجية داعيا الادارة الاقتصادية فى البلاد لدعم هذا التوجه العالمي بما يمكن البلاد من الاستفادة القصوى من هذه الفرصة لاصلاح اقتصادها الوطني وذلك بتشجيع الانتاج والانتاجية وخلق البيئة القانونية المواتية لجذب الاستثمارات الوطنية والعالمية للمساهمة الفاعلة فى انفاذ المشروعات المشتركة وصولا الى مرحلة دمج اقتصاد االسودان في الاقتصاديات العالمية للاستفادة من الحوافز والمنح والقروض الميسرة التي تمنحها مؤسسات التمويل والتجارة العالمية داعيا المصارف السودانية لتوسيع وتطوير شبكة المراسلين على المستوى الاقليمى والعالمى خاصة أن هذه المصارف أصبحت فى وضع أفضل بعد إزالة القيود التى فرضتها العقوبات الامريكية مطالبا المصارف السودانية بانفاذ مشروع ربط نظام المدفوعات بينها وبين نظرائها من المصارف الاقليمية والعالمية لتعزيز انسياب التجارة والاستثمارات مع تحفيز المصارف خاصة العربية للمطالبة برفع الحظر الاقتصادي الأمريكي الكلي عن السودان.