الأمم المتحدة: معدل النزوح بجنوب السودان ينذر بالخطر

جوبا:وكالات
حذر ديفيد شيرر رئيس بعثة الأمم المتحدة في جنوب السودان من استمرار تدهور الوضع في الجنوب، واستغلال الانقسامات العرقية لتحقيق أهداف سياسية، في وقت أكد فيه بيان لمفوضية الأمم المتحدة للاجئين أن معدل النزوح بالجنوب ينذر بالخطر.وقال شيرر، ان التصعيد الأخير في القتال في منطقتي الاستوائية وأعالي النيل أدى الى تشريد عدد كبير من المدنيين، فيما تظهر جماعات مسلحة جديدة بما يترك البلاد وهي تعاني من مزيد من الانقسام. وجدد شيرر التأكيد على أن المنظمات الإنسانية وبعثة الأمم المتحدة تمنع من الوصول الى المحتاجين. وأعرب عن القلق بشأن عدم وجود استجابة كافية من قادة جنوب السودان من كل الأطراف في مواجهة معاناة الشعب.