التبرعات تنهال علي مستشفي 7979 الخرطوم

تبرع الدكتور اشرف الكاردينال بمبلغ 3 مليار جنيه ،و تواصلت التبرعات من السيد صديق ودعة بمبلغ 500 مليون جنيه كما تبرع الامام الصادق المهدى بمزرعة لصالح مستشفي 7979لعلاج سرطان الأطفال للعلاج بالمجان بالاضافة لمجموعة من التبرعات العينية والنقدية من الشيخ عبيد عليان واتحاد المراة وجماعة انصار السنه المحمدية ود.مريم الصادق المهدى .
وقال رئيس مجلس امناء مستشفي 7979 لعلاج سرطان الاطفال بالمجان المشير عبدالرحمن سوار الذهب ان قيام صرح كبير لعلاج سرطان الأطفال بالمجان يمثل اضافة حقيقية للدور المجتمعي في نهضة وتنمية المجتمع والدولة ، واشاد سوار الدهب في الجلسة الافتتاحية لمجلس امناء مستشفي السوداني لعلاج سرطان الأطفال بالمجان 7979 امس الاربعاء بدور جمعية بت البلد في قيام المستشفي و دور السفير المصري بالسودان والسوداني بمصر.
من جانبه اكد رئيس حزب الامة القومي ممثل الشخصيات القومية الامام الصادق المهدى علي اهمية قيام مستشفى لعلاج سرطان الأطفال بالمجان ،وقال ان قيام هذا الصرح الكيير يمثل خطوة كبيرة في علاج المرضي ، وطالب المهدي بان يمثل المستشفى كل الوان الطيف في المجتمع السوداني.
من جانبها ناشدت الرئيس المناوب لمجلس الامناء حرم النائب الاول لرئيس الجمهوريه ورئيس مجلس الوزراء القومي السيدة ليلي محمد علي المجتمع السوداني بدعم مستشفي 7979 الذي وصل لمراحل متقدمة ،واشادت محمد علي بدور المنسق العام دكتور احمد الشيخ علي الجهود الكبيرة التي قام بها حتي يري المشروع النور ،واثنت علي دور الاعلام في الفترة الماضية وطالبته بالمزيد.
وفي ذات السياق حث الاب فيلو ثاوث فرج الجميع علي التبرع لصالح مستشفي 7979 ، واشاد بالخطوة الكبيرة لجمعية بت البلد في انشاء مستشفي لسرطان الاطفال للعلاج بالمجان
وقدشهدت الجلسه الافتتاحيه لدورة الانعقادالاولي لمجلس الامناء حضورا نوعيا لرجال الاعمال والطرق الصوفيه والاحزاب السياسيه وكبار الفنانين والتشكيليين وقيادات المراه ورؤساء اللجان بالمجلسين الوطني والتشريعي
والحضور الرسمي للدوله وعلي راسه مولانا الحسن الميرغني مساعداول رئيس الجمهوريه اضافة للسادة الوزراء ووزراء الدوله
والمشاركات الخارجيه من سفراء الدول الصديقة والشقيقه