جنوبيون يقودون حملات دولية لإعادة الوحدة مع السودان

سيدني:أس أم سي
أعلن أبناء دولة جنوب السودان بدولة أستراليا عن قيادتهم لحملات تنويرية واتصالات مع الجنوبيين في الدول الغربية ويوغندا وكينيا والسودان للمطالبة بإعادة الوحدة مع السودان مجدداً، في وقت تجمع فيه المئات منهم بأستراليا في تظاهرة من أجل الوحدة.
وكشف صمويل بون أحد ابناء الجنوب بأستراليا، أن تجمع أبناء الجنوب «بنوبل باك» بأستراليا ناقش موضوع انفصال الجنوب عن السودان، واستنكروا ما يحدث الآن بالجنوب من حروب، مشيرين إلى أن عدد من قتلوا بعد الانفصال فاق عدد القتلى في حرب الجنوب والشمال طيلة تاريخ الصراع.وأشار إلى أن تجمع أبناء الجنوب أعلن عن قيامهم بحملات تنويرية واتصالات مطالبة بالوحدة تحت قيادة الرئيس البشير الذين وصفوه بأنه صادق مع الشعب الجنوبي، مؤكدين أن مطالبتهم بالعودة والوحدة مع السودان من أجل ضمان الأمن والعيش الكريم لهم ولأبنائهم، وأكدوا أنهم كانوا ضحية لخداع السياسيين بالجنوب.