عصام البشير: توقيع «قوى المستقبل» على وثيقة الحوار جهد تجاه الاستقرار

بحري: سفيان نورين
وصف الداعية الإسلامي د. عصام أحمد البشير رئيس مجمع الفقه الإسلامي، توقيع أحزاب تحالف قوى المستقبل للتغيير على وثيقة الحوار الوطني أمس الاول، بالجهد الذي يصب في الاستقرار وتهيئة المناخ الذى يحقق الحياة الكريمة للشعب .
ونبه عصام الى ان البلاد تستقبل مرحلة جديدة تتطلب الاعتصام والثبات على الدين مما يحقق صونها ورخاءها، و أشار خلال خطبة الجمعة بمسجد كافوري امس، الى ان العالم الإسلامي يعاني من اختلالات كبيرة ووهن في العقيدة واستبداد في الحكم والظلم الاجتماعي والتشرذم الفقهي والطائفي .
وشدد على ضرورة ان تدعو الجماعات الدينية المختلفة الى الله وتعزيز اللحمة الوطنية بعيداً عن لغة الاقصاء والتجاذب، وقطع بان أية جماعة ليس لديها الحق المطلق والصواب .
وحذر من انزلاق الشباب في امتحان التطرف الذي يبدأ بالتكفير ويختتم بالتفجير، اضافة الى الاستلاب الثقافي والتحلل الاخلاقي، ودعا الى نفير مجتمعي بمشاركة الأسرة والمدرسة والمسجد والقوانين المشرعة .