وزير الصناعة: الدولة تدعم وتحمي الصناعات الوطنية.مدير مصنع أسطوانات الغاز: طاقتنا « 700» ألف أسطوانة

الخرطوم: رجاء كامل
ALSAHAFA2-4-2017-8اكد وزير الصناعة الدكتور محمد يوسف دعم الدولة لكل الاستثمارات الوطنية والاجنبية وذكر أن المصنع السوداني لاسطوانات الغاز هو الوحيد الذي يعمل علي تصنيع اسطوانات الغاز بمواصفات سودانية 100% تتميز على الاسطوانات المستوردة ، مشيرا الى ان المصنع يمتلك المعمل الوحيد في السودان للاختبارات المختلفة لأسطوانات الغاز من شد وضغط اضافة للاختبارات التي تضمن سلامة الصناعة، وقال ان الدولة تدعم وتحمي الصناعات والاستثمارات الوطنية وتشجعها بالسياسات والقوانين من اجل بقائها واستمرارها لتغطية السوق المحلية والتصدير لخارج السودان.
وأضاف يوسف أن المصنع واحد من الصناعات التى تدعم الاقتصاد القومي مشيرا الي توفر كافة مدخلات التصنيع من تقانات وميكنة وقياسات معملية في الشد والقطع والضغط ، داعيا الشركات و الجهات التي تتعامل بالأسطوانات الى تشجيع ودفع الصناعات المحلية نحو الصادر من أجل توفير عملات حرة للبلاد .
ودعا مدير عام شركة ابرسي للمواد البترولية رئيس مجلس الادارة السودانية صلاح احمد علي الى تذليل الكثير من الصعوبات من أجل الاستمرار والتجويد ، موضحا أن المصنع يستهدف كل شركات الغاز بالسودان وجاهز لتغطية كل طلبات التصنيع الجديد او الصيانة اللاحقة.
في ذات السياق قال المدير العام لمصنع اسطوانات الغاز المهندس يوسف سليمان حامد ان المصنع يتبع لمجموعة شركات ابرسي مضيفا أن المصنع يمتلك خطا لانتاج الاسطوانات 12 ،5 كجم و 6 كجم بطاقة انتاجية 700 الف أسطوانة في السنة بجانب خط لانتاج اسطوانات 25 كجم و 50 كجم بطاقة انتاجية 100 الف اسطوانة سنويا أضافة الي خط صيانة للاسطوانات المتداولة في السوق بطاقة انتاجية سنوية 200 الف اسطوانة وخط لانتاج التنوكة الف لتر و 2 الف و3 الف لتر بطاقة انتاجية سنوية قدرها 3 الف تنك وهو خط تحت التشغيل التجريبي .
وأشار يوسف ان العمالة بالمصنع تبلغ 350 عاملا وموظفا بجانب أن المصنع حاصل على شهادة المؤسسة السودانية للنفط والهيئة السودانية للمواصفات والمقايس بالاضافة الي المساح الدوليTuv ، لافتا الى ان الاسطوانات التي تستورد من الخارج اقل من المواصفات السودانية وغير مطابقة في السماكة ووصف المنتج المستورد بانه حديد أقل من المطلوب مما جعله أرخص ثمنا ، وذكر أن المصنع قد صدر انتاجه الى دولة رواندا بعدد 4500 اسطوانة بجانب أن المصنع مصمم لتغطية كل الحاجة السودانية من اسطوانات الغاز , داعيا الدولة الى حماية الصناعة الوطنية من اجل المحافظة على تكنولوجيا صناعة الأسطوانات وتطويرها لتوفير العملة الصعبة التي تبددها الشركات في استيراد الاسطوانات المصنعة من الخارج اضافة للمحافظة على توفير الوظائف لاكثر من 350 عاملا وموظفا مؤكدا قدرتهم على توفير احتياجات البلاد من اسطوانات الغاز وباسعار منافسة للغاية وبالمواصفات السودانية .