93 قتيلاً و120 جريحاً بتفجير داخل مستشفى في باكستان

كويتا:وكالات
قتل 93 شخصا وأصيب 120 آخرون أمس جراء انفجار داخل مستشفى في مدينة كويتا عاصمة إقليم بلوخستان الواقع جنوب غرب باكستان. وقالت مصادر طبية إن انتحارياً فجر حزاما ناسفا يحوي 10 كيلوغرامات من المتفجرات داخل قسم الإنعاش، وذكرت الشرطة أن مجهولا أطلق النار بعد التفجير.
وأعلنت خلية تابعة لتنظيم (داعش)، تنشط في أفغانستان وباكستان والهند وبنغلادش، تبنيها التفجير الانتحاري في المستشفى المذكور.
من جانبها أفادت وكالة رويترز أن فصيل (جماعة الأحرار) التابعة لطالبان الباكستانية تبنت التفجير.وقال مسؤول كبير في إقليم بلوخستان الباكستاني إن انفجار قنبلة في مستشفى أدى إلى مقتل العشرات وإصابة آخرين جنوب غرب البلاد. وقال شاهد عيان إن التفجير وقع أثناء تشييع محامين وصحفيين جثمان بلال أنور كاسي وهو محام شهير قتل بالرصاص في المدينة أمس. يذكر أن كاسي قتل بالرصاص في ساعة مبكرة من صباح أمس حين كان في طريقه إلى مجمع المحاكم الرئيس في كويتا.