حديث الوضوح مع قائد القوات الجوية الفريق مراقب جوي ركن عصام الدين مبارك حبيب الله :فكرة مناورات (الدرع الأزرق 1) كانت قبل أكثر من عام

حاوره : متوكل أبوسن

ALSAHAFA 11-4-2017-34تعتبر المناورات العسكرية بين السودان والمملكة العربية السعودية حدثا ضخما والاكبر في تاريخ القوات المسلحة السودانية حيث تم اجراء مناورات عسكرية جوية اطلق عليها الدرع الأزرق «1» بالاراضي السودانية ، وتصدر الخبر برامج واخبار وسائل الاعلام المختلفة المحلية والاقليمية والعالمية منها كل يحاول ان يقفز الي ما وراء «الدرع الأزرق ».
«الصحافة» جلست الى رئيس اركان القوى الجوية ، الفريق مراقب جوي ركن عصام الدين مبارك حبيب الله ،علي هامش ختام مناورات الدرع الأزرق 1 بقاعدة فريق طيار عوض خلف الله بمروي بالولاية الشمالية ،بحثا عن اجابات تحلقت فوق سماء «مروي» وطارت بها ركبان وسائل الاعلام عن اصل الفكرة والدواعي والمستقبل ، فالي مضابط الحوار :

ـ كيف كانت بداية فكرة قيام مناورات الدرع الأزرق المشتركة بينكم والمملكة العربية السعودية ؟
كان هناك مؤتمر بين قادة القوات الجوية المشاركة في التحالف العربي في عمليات «عاصفة الحزم» وكان المؤتمر في العاصمة السعودية «الرياض»، وتم الاتفاق علي ان لا تشغلنا العمليات والحرب عن التدريب لذلك رأينا ان تكون هناك تدريبات مشتركة ، وبحكم اننا اقرب للسعودية قررنا بعد المؤتمر اجراء التمرين المشترك ..
ـ «عفوا » متي كان ذلك ؟
هذا الكلام له اكثر من عام ، وطبعا علاقاتنا مع المملكة العربية السعودية علاقات قديمة منذ الازل ومتينة ،وفي عاصفة الحزم كنا من اول المشاركين بقرار من رئيس الجمهورية المشير عمر البشير والحمد لله التقارب بيننا والسعودية منذ عهد بعيد ومثل هذه التمارين توطده وتعززه ..
هل تعني ان السبب في المناورات عاصفة الحزم ؟
هي السبب الرئيسي ودورها كان فعالا ، وكنا اول المشاركين في عاصفة الحزم والسعوديون كانوا يرددون علي مسامعنا هذا الحديث واول من لبي النداء كان السودان ..
كيف كانت مشاركة القوات الجوية في عاصفة الحزم ؟
حقيقة السيد رئيس الجمهورية كان هناك في المملكة العربية السعودية وطلب تجهيز القوات وفي اليوم الثاني كانت قواتنا جاهزة للمشاركة واليوم الذي يليه طائراتنا نزلت في قاعدة خميس مشيط الجوية بالسعودية ..
هل سيكون هناك تمرين اخر ؟
رد بسرعة ، لا لا ..قررنا ان يكون التمرين سنويا
«عفوا» كان هناك حديث بانه سيكون كل عامين ..؟
نعم كان هذا هو الاتفاق ولكن تم تغييره الي ان يكون التمرين كل عام ،وقائد القوات السعودية الجوية قرر ان يقام التمرين القادم في العام المقبل بالمملكة العربية السعودية ..
ـ هل لديكم رسائل من هذا التمرين ؟
ALSAHAFA 11-4-2017-35.. رسائلنا انه لابد ان تمتلك القوة وان تكون جاهزا لكافة الاحتمالات ورفع الكفاءة ، نحن ليس لدينا عداء مع دولة معينة ولا نري ان نرسل من هذا التمرين رسالة الي دولة معينة ،هدفنا الاساسي رفع الكفاءة القتالية لقواتنا وامتلاك قوة جوية رادعة ،تؤدي واجبها باحترافية وهذا هو الردع الحقيقي ، وحينما تكون لديك القوة الرادعة يهابك الاخرون ..ولكن الهدف من التدريب رفع الكفاءة وتثبيت القوات وحقيقة في هذا الزمن لا يحترم الا القوي ولازم تكون لديك قوة وبناء جيش قوي ورادع بالتدريب ، وحينما يعلم العدو انك جاهز فهذا رادع يكفي.
ـ كيف كان اداء القوات الجوية السودانية في عاصفة الحزم ؟
اداء القوات الجوية السودانية في عاصفة الحزم ممتاز وحينما نزور القاعدة الجوية في خميس مشيط بالسعودية الاشادة عالية جدا ويخبروننا بالعمل الذي تم وباداء مميز لايمكن تصوره وممتاز وهو الدافع الذي قاد الي ابداء المملكة العربية السعودية الرغبة في اجراء تمارين الدرع الأزرق ..
ـ من أي الدول كانت الاشادة بالقوات الجوية السودانية ؟
الاشادة كانت من السعودية وكل الدول المشاركة في عاصفة الحزم ، طبعا قوات الدول مقسمة الي قواعد ومعنا في قاعدتنا يوجد اخواننا الاماراتيون وهؤلاء اشادوا اشادة كبيرة بالقوات الجوية السودانية ، في الطائف توجد قوات مختلفة ، وحقيقة القوات السودانية مميزة ..
ـ لاحظنا وجودا عسكريا أجنبيا في اليوم الختامي لمناورات الدرع الأزرق ..؟
نعم هي مشاركة عادية وبروتوكولية انك في اي مناسبة مهمة تدعو الملحقين العسكريين لذلك ووجهنا الدعوات للملحقين العسكريين الاجانب لحضور اليوم الختامي ..
ـ حضور نائب الملحق العسكري الامريكي في اليوم الختامي..هل تحدثوا معكم بشأن التمرين ؟
لم يتحدثوا معنا بشأن التمرين ومشاركته مهمة جدا ، وحقيقة كان معنا وفد روسي قبل فترة وجاء الملحق العسكري الروسي قبل اسبوع في مكتبي وقال لي قبل كل شئ اريد التأكد من انني سأحضر مناوراتكم واخبرته بانه مدعو ..
ـ كيف كان شعور الملحقين العسكريين الروسي والامريكي ؟
مسرورين جدا الاثنين ، وهذا أمر عادي وسبق وان انتقلنا من الغرب الي الشرق في العمل العسكري ، كله حسب التوجه السياسي ولا نفرق ..
ـ هل هذا يعني انكم يمكن ان تتطلعوا الي مناورات مع امريكا ؟
نعم قبل ذلك اليوم كان هناك مناورات النجم الساطع مع الولايات المتحدة الامريكية في العام 1982 ، وكنت حينها برتبة الملازم واذكرها جيدا ..
ـ هل كانت بحجم الدرع الأزرق 1 ؟
لا لا كانت مبسطة لذلك انا قلت ان السودان لاول مرة في تاريخه يشهد مناورات عسكرية جوية بهذا الحجم ، النجم الساطع لم تكن بهذا الحجم ..
ـ هل الاجواء مهيأة الان لمناورات امريكية سودانية ؟
نعم مهيأة ويمكن ان تكون هناك مناورات امريكية سودانية مستقبلا ،حسب ماهو موجود من انفراج وتصالح وان شاء الله بعد ان يتم الرفع الكامل للعقوبات والعلاقات ترجع الي مسارها الطبيعي ..
ـ كانت هناك طائرات امريكية في المناورات ..؟
نعم هي للسعوديين ونحن نستخدم الطائرات الروسية ..
ـ وضح ان للسعوديين كفاءة عالية ..؟
نعم هم يتدربون بشكل مستمر ونحن ايضا استفدنا منهم وكانت مجموعتنا المشاركة دخلت في دورة تدريبية خارجية فقد نقلوا لهم الشئ المتطور الحادث في العمل الجوي.
ـ هل يمكن ان تكون هي نقطة للانطلاق للامام ؟
نعم يمكن ان تكون كذلك ..
ـ وضح من خلال المناورات ان الامر متعلق بالصرف ..؟
نعم التدريب يحتاج لصرف ومكلف جدا لكن الناس طبعا لا تستطيع تجاوزه ، واساس الخطة الموضوعة ادراك ما يفوتنا من تطور وتكنولوجيا وحقيقة ناسنا يستوعبون بشكل سريع ..
ـ اقليميا كيف ترى القوات الجوية السودانية ؟
الحمد لله علي مستوى الاقليم وضعنا ممتاز دون تحديد اسماء لدول بعينها ..وضعنا جيد جدا .
هل قمتم باخطار اي من دول الجوار لاجراء المناورات او استئذان؟
اعتدل في جلسته ، نستأذن من من والمناورات داخل حدود بلادنا ، كيف نطلب اذنا من اخرين ،نعمل في دولتنا واجوائنا ولا نحتاج لاذن من دولة .
ـ بقدر ما كانت المناورات محل استحسان بعض الدول الا انها ربما لاتكون محل ترحيب عندالبعض …؟
لا لا ..الا اذا كان في انفسهم شئ ولكن نحن لا قصد لنا مع اي دولة وقصدنا خلق قوة جوية رادعة ..وحتي اذا كانت في دولة غير راضية فاري انه لا سبب لذلك بالعكس حق لها ان تفرح تلك الدول بانه سيكون هناك قوة اقليمية ،نحن ما موجهين تدريبنا لاية دولة ولا نستهدف به اية دولة ..
كيف كانت مناورات الدرع الأزرق ؟
حقيقة هو انجاز كبير تم اليوم وهو تدريب يحدث لاول مرة في تاريخ القوات الجوية السودانية ، تدريب مشترك بهذه الكثافة وحجم الطائرات المشاركة المقاتلة وحتي اسلوب التدريب الجديد هو اضافة جديدة لقواتنا الجوية لاننا كنا نتدرب من الجو للارض ولكن هذا التدريب كان يركز علي الاهداف الجوية الجوية «اهداف جو جو» ،والناس استفادت استفادة كبيرة جدا من السعوديين لهم خبرة كبيرة جدا في هذا المجال وتم تبادل الادوار بين الطائرات المقاتلة ..وحدث تجانس وتفاعل ..
كيف يقاس حجم المناورات ؟
بعدد الطائرات والقوات المشاركة ومدة التمرين ،مناورات الفجر الساطع مع امريكا كانت يوم والثاني ولكن الدرع الأزرق استمر «12» يوما في مروي والبرنامج متواصل ، وكثافته في اسبوع لكن حشد القوات وتجهيزها للتمرين في حد ذاته نوع من التمرين ،السعوديون جاءوا باثنتي عشرة طائرة كبيرة لجلب المعدات فقط تخيل طائرة تحمل ما بين عشرين الي ثلاثين طنا من المعدات ونفس الشئ نحن نقلنا معداتنا من الخرطوم والي ان يتم ترتيب وتجهيز المعدات هذا يأخذ وقتا وهو ايضا نوع من التدريب بعد ذلك كيف تسيطر علي الطائرات وغرف المراقبة وغير ذلك من العمليات الفنية المصاحبة ..
ـ متي ستكون المناورات القادمة؟
الي الان لم نقطع بموعد محدد لكنها ستكون العام القادم بالاراضي السعودية ..
ـ الا يوجد اتجاه لاجراء مناورات اخري مع اي من الدول؟
ربما نتجه لتوسيع المشاركة بدل دولتين تكون مناورات ثلاثية مع ثلاث دول ..
ـ هناك حديث عن مناورات مع تركيا ؟
تركيا لدينا معها برنامج تدريب وزيارات وتبادل خبرات ،لكن في ترتيب الان لاجراء تمرين مشترك، دولة الامارات المتحدة وتمت موافقة الطرفين لكنه لم يحدد موعدها ولا مكانها بعد ..
بالنسبة للمناورات القادمة مع السعودية هل ستكون مثل الدرع الأزرق 1؟
بالتأكيد المناورات القادمة مع السعودية ستكون اوسع ومتطورة اكثر ومرحلة متقدمة من الدرع الأزرق 1 ،واساسا التدريب يبدأ من الاسهل الي السهل الي الصعب ونحن كمرحلة اولي بدأنا بالدرع الأزرق 1 والتدريب القادم سيكون هناك قفزة في التمرين القادم.
اختلاف الطائرات الا يؤثر في الكفاءة القتالية؟
لايؤثر..نحن كان تسليحنا امريكيا ثم انتقلنا للروسي فقط يحدث تحويل ولا تكون هناك صعوبة والطيار يتدرب علي الجديد ، ومسألة الكفاءة القتالية تتباين ، ولكن يتم تجاوزها بالتدريب ولا يؤثر علي الكفاءة القتالية ..
ـ بالعودة الي تمرين الدرع الأزرق 1 هل يعزز في العلاقات ؟
بالتأكيد تأثير كبير هذا التمرين خلق علاقات اجتماعية كبيرة جدا ومروي الان كلها تتحدث عن المناورات وخلق تجانسا كبيرا جدا بين المقاتلين وكذلك في «الميديا» كانت له اصداء طيبة واحدث تقارب وتوادد بين شعبي الدولتين بسبب هذا التمرين ..
ـ البعض ربما لايعجبهم التمرين ؟
نعم أكيد وهذا لا يهمنا ،ما يهمنا هو تحقيق اهدافنا وحققنا كل الاهداف المنشودة من التمرين من تعارف وتعزيز القدرات والتقارب والتفاهم في المصطلحات والمفاهيم وتبادل للمعلومات والخبرات واهمها رفع الكفاءة التقالية وده احساس كل من شارك في التمرين احس بانه اضاف لنفسه شيئا جديدا .
ومعلوم ان القوات المسلحة السودانية هي قوات لها تاريخها وعريقة ولم تهزم في تاريخها ،وشاركت في عدد من الحروب بالخارج واثبتت كفاءة عالية جدا وكل الناس يشيدون بها ولولا تماسك القوات المسلحة السودانية لما تماسك السودان وكل الدول من حولنا انهارت بسبب ضربات التمرد وضعفت قواتها باستثناء السودان .