علي خلفية الخطوات الجارية لرفع العقوبات الاقتصادية.بنك ام درمان الوطني يقيم ورشة عمل حول الترتيبات الفنية لانسياب الخدمات المصرفية بالعملات الاجنببة بالبلاد

ALSAHAFA 16-4-2017-18 ALSAHAFA 16-4-2017-17اقام بنك ام درمان الوطني ورشة عمل حول الترتيبات الفنية لانسياب الخدمات المصرفية بالعملات الاجنبية عقب قرارات رفع الحظر والعقوبات الاقتصادية عن السودان حيث نفذ الورشة بنك ام درمان الوطني فرع القيادة بمشاركة ادارة العلاقات الخارجية والنقد الاجنبي ، وادارة تنمية الموارد البشرية والخدمات بالبنك ، بحضور جمع كبير من العاملين بالبنك باداراته وفروعه المختلفة.
الدكتور  / عبد الحميد محمد جميل المدير العام لبنك ام درمان الوطني امن في حديثه امام الورشة علي ضرورة التحرك الداخلي والخارجي لاستيعاب مطلوبات المرحلة القادمة التي تلي رفع العقوبات الاقتصادية ، مؤكدا استعداد البنك للقيام بدوره الكبير في إرساء دعائم الاقتصاد الوطني مشيرا الي الامكانيات الوافرة التي يزخر بها بنك ام درمان الوطني وعلاقاته الخارجية المتطورة والمتميزة بين مراسلي المصارف علي نطاق دول العالم ،.
وقال ان البنك سيسهم بصورة فعالة في استقطاب النقد الاجنبي وتغطية احتياجات التجارة الخارجية لما له من امكانيات مالية كبيرة وكادر بشري اداري وتنفيذي مؤهل للقيام بهذه المهمة الوطنية علي اكمل وجه .
مبينا الدور الذي لعبته المصارف السودانية بقيادة بنك السودان المركزي واتحاد المصارف في الوصول لقرارات رفع العقوبات الامريكية عن السودان .
السيد / احمد البشير محمد احمد مدير ادارة العلاقات الخارجية والنقد الاجنبي تحدث عن مكانة البنك وامكانياته الكبيرة وكفاءته المالية ونشاطه الاداري المتطور تجاه المراسلين مبينا الانفتاح الواسع الذي سيتحقق بانفاذ قرارات رفع العقوبات ،  موضحا عزيمة البنك ومضائه في اقرار علاقات متينة ومتجزرة بين معظم المصارف العالمية .مشيرا الي الخطوات والاستعدادات التي ستضطلع بها ادارته في اعدادها لمطلوبات المرحلة القادمة التي  ستلي تنفيذ قرارات رفع العقوبات وذلك لاهتبال هذه الفرص الكبيرة للنهوض بالاقتصاد الوطني والتطلع به نحو المعالي .
وقال اننا في بنك ام درمان الوطني نسير بعزيمة قوية وخطوات لاتعرف الفتور لنقوم بواجبنا ودورنا في تحقيق الامل المنشود .  مشيرا الي جهود العاملين بالبنك وتعاملهم باحترافية عالية للقيام بواجبهم الوظيفي في تاسيس علاقات خارجية متينة.
السيد / صديق محمد فرج الله نائب مدير ادارة العلاقات الخارجية والنقد الاجنبي طرح امكانيات البنك  ومكانته المتقدمة في علاقته مع المصارف العالمية مركزا علي مواصلة البنك في بناء علاقاته الخارجية مع المراسلين معلنا خطوات الادارة خلال الفترة القادمة لتاهيل وتدريب العاملين بالتنسيق مع الادارات المختصة لاستيعاب العمل المصرفي المتطور لتحقيق الجودة العالمية في الاداء والتنفيذ للمرحلة المقبلة .
الاستاذ / الزبير يوسف احمد ،  الخبير المصرفي خاطب الورشة مشيدا بفكرة الورشة التي تمثل جزءا اصيلا من التفكير الاستراتيجي لبنك ام درمان الوطني الرائد وصانع الاحداث والابداعات في مجال العمل المصرفي
وقال ان البنك مؤهل لخوض هذه المرحلة بكفاءة ونجاح كبير.
السيد / اسامة عبد الرحمن مدير بنك ام درمان الوطني فرع الخرطوم  المعقب الداخلي علي موضوع الورشة اشار الي ضرورة تحديث البيانات والمعلومات في العلاقات التي تربط البنك بالبنوك العالمية لتحقيق الاهداف والاستراتيجيات المربوطة برفع العقوبات ، مشيرا الي ضرورة تلبية طموحات العملاء علي المستوي الداخلي والخارجي.
السيد/ مقبول محمد حامد مدير فرع البنك بالسجانة ابتدر النقاس حاثا علي تكثيف التدريب الخارجي لتمتين العلاقات مع المراسلين ، والاهتمام بشريحة المغتربين ومراجعة الميزات التنافسية لجذب سوق العمل الخارجي .
هذا وكانت الورشة والتي ادارها بكفاءة عالية د / عمرحسن احمد الحريف مدير فرع البنك بالسوق المحلي ، وقدم لها السيد / امير حسن بشير مدير فرع القيادة المنظم للدورة قد تناولت عدد من المداخلات والتوصيات المفيدة لتوجيه الترتيبات الفنية لانسياب الخدمات المصرفية بالعملات الاجنبية عقب رفع العقوبات الاقتصادية