الوطني بجنوب دارفور يؤكد ضرورة السلام والتنمية.قريضة تخطط لمشاريع تنموية بتكلفة أكثر من مليار و326 مليون

تقرير:مواهب أحمد

تقرير:مواهب أحمد

ركزت المؤتمرات التنشيطية للمؤتمر الوطني التي انتظمت بولاية جنوب دارفور على الاهتمام بالتنمية والخدمات الأمر الذي يؤكد وحدة وتماسك الحزب بالولاية مشددة على ضرورة تماسك المجتمع وتوسيع قاعدة السلم الاجتماعي. واكد النائب الأول لرئيس الجمهورية الفريق أول ركن بكري حسن صالح، رئيس مجلس الوزراء القومي، إن أولويات حكومة الوفاق الوطني المقبلة، تتمثَّل في تنفيذ مخرجات الحوار الوطني بشقيه التنفيذي والاهتمام بمعاش الناس، بجانب تعزيز الأمن والاستقرار.
وتشهد الولاية بكافة محلياتها حراكا تنمويا في جميع الاصعدة الاجتماعية والسياسية والاقتصادية استعدادا للمرحلة المقبلة مؤكدا تعزيز السلام الاجتماعي بالعمل علي نبذ الجهوية والعنصرية ووضع مصلحة البلاد فوق كافة المصالح ببناء الروح والهمة بتحقيق شعار نحو امة منتجة من اجل رفع الانتاج والانتاجية واكدت الولاية عودة النازحيين واللاجئين الي قراهم بتوفير كافة الخدمات الصحية والتعليم ومياه الشرب واشار المعتمد الى دعم مشروع حوض بقارة لمياه الشرب بآليات حديثة يعتبر مشروعا استراتيجيا تنمويا يساعد في حل مشكلة مياه الشرب بالمنطقة وما جاورها من القرى.
ويسود منطقة قريضة استقرار امني بفضل الجهود الكبيرة للادارات الاهلية والحكومة انعكس في تقوية النسيج الاجتماعي والتعايش السلمي بين المواطنين وكشف معتمد محلية قريضة حامد عبد الله حماد في لقاء صحفي محدود عن تخصيص اكثر من مليار و326 جنيها من الموارد الذاتية للربع الاول لمشروعات التنمية بالمحلية مشيدا بدور الجهد الشعبي بتكوين لجنة لدعم مشروعات التنمية ولفت الى تخطيط وتنظيم 17 معسكرا للاجئين الذين ظلوا يقطنون بها اكثر من 13 عاما. واضاف قمنا بتوفير كافة الخدمات من الصحة والتعليم ومياه الشرب ايذنا بالعودة الى قراهم وتم حصرهم بالتنسيق مع اداراتهم بالمعسكرات ولفت الى ان بيئة المعسكرات لا تليق بكرامة الانسان لانها تفتقر للخدمات الاساسية مشيرا الي التهام النيران 256 دكانا بسوق ابوجا وتكبد التجار خسائر فادحة تقدر بمليارات الجنيهات مؤكدا ضرورة تخطيط السوق مشيرا الي ان فصل الصيف سيشهد حرائق متكررة بسبب تشييد اغلب المباني من المواد الاولية «القش والحطب» تساعد علي اشتعال النيران عزا ذلك الى اعتماد السوق على المولدات الكهربائية مشيرا الي انشاء محطة توليد كهربائي بتمويل من المركز لربط قريضة بالشبكة القومية الامر الذي سيسهم في انعاش المصانع بالمنطقة فضلا عن تشييد طريق نيالا قريضة الردوم برام سيشهم في التبادل التجاري بين المحلية ومدن الولاية الاخري.
الامن
واكد معتمد قريضة حامد عبدالله استتباب الامن بالمحلية مشيدا بالدور الفاعل لقائد قوات الدعم السريع الفريق محمد حمدان الشهير «بحميدتي» لدعمه بقوات لحفظ الامن.
التعليم
واضاف حامد وضعنا خطة استراتيجية للنهوض بالتعليم وتحسين البيئة المدرسية وتوفير الكتاب والاجلاس والاهتمام بالمعلم وتم تأهيل عدد من المدارس بالمحلية وتشييد مدرسة ثانوية للبنات وكشف عن رعاية الولاية للطلاب المتفوقين في امتحان الشهادة الثانوية الذين يحرزون اكثر من 85%
الزراعة
اهتمت المحلية بدعم مشروعي قريضة الزراعي ومشروع تحسين التقاوي بغرض انتاج بذور محسنة لزيادة الانتاج والانتاجية مشيرا الي استحداث الدورة الزراعية بادخال زراعة الخضروات والفاكهة بجانب زراعة الفول السوداني الذي يعتبر المحصول الرئيس في الدورة الزراعية مبينا بان 370 الف نسمة بالمنطقة يمارسون الزراعة ولفت الي انشاء بورصة للمحاصيل في الفترة المقبلة خصص لها مبلغ 15 مليون جنيه.