الجيش الأوغندي يوقف مطاردته لجوزيف كوني

كمبالا:وكالات
أعلن الجيش الأوغندي، إنتهاء عمليات مطاردته لزعيم جيش الرب للمقاومة جوزيف كوني في جمهورية أفريقيا الوسطى، واكد أنه حقق مهمته بنجاح.
وقال المتحدث باسم الجيش الأوغندي ريتشارد كاريمير، «إن قرار التوقف عن مطاردة كوني جاء بسبب حقيقة أن مهمة تحييد جيش الرب للمقاومة قد تحققت بنجاح، وأن قدرة جيش الرب لشن حرب ضد أوغندا قد تراجعت». وزاد «يوجد مع جوزيف كونى أقل من 100 مقاتل، وهم الآن ضعفاء، وغير فاعلين، ولم يعودوا يشكلون تهديداً لأمن أوغندا، وشمال أوغندا على وجه الخصوص».
وكانت القيادة العسكرية الأمريكية في أفريقيا «أفريكوم» أعلنت في نهاية مارس الماضي سحب القوات العسكرية الأميركية المشاركة في فرقة العمل الإقليمية ضد جيش الرب، واشارت إلى أن الجماعة المتمردة أُضعفت بشكل كبير.
وأكد المتحدث باسم الجيش الأوغندي أن الدفعة الأولى من قوات الدفاع الشعبية الأوغندية، وصلت بالفعل إلى البلاد، وأضاف «ان عمليات قوات الدفاع الشعبية الأوغندية ساهمت بشكل كبير في استعادة السلام والهدوء في مناطق كبيرة من جمهورية إفريقيا الوسطى».