مذكرة تفاهم بين وزارة الزراعة ولاية الخرطوم والأمير سعود بن بندر بن عبد العزيز

الخرطوم : رجاء
وقع والي ولاية الخرطوم امس الفريق أول مهندس ركن عبد الرحيم محمد حسين علي مذكرة تفاهم مع صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن بندر بن عبد العزيز آل سعود رئيس الوفد السعودي الزائر للولاية حاليا لتنفيد مشروع ترعة شرق النيل في مساحة 200 الف فدان.
واكد وزير الزراعة والثروة الحيوانية بولاية الخرطوم دكتور محمد صالح جابر ان المذكرة نصت علي ان تتولى المملكة العربية السعودية تشييد بيارة على النيل الازرق وفتح القنوات على طول 169 كيلو متر .
وقال ان هذه المذكرة تعتبر البداية الحقيقية لتنفيذ هذا المشروع الاستراتيجي بالولاية مؤكدا ان المشروع يعتبر فتحا جديدا لمواطني واهالي محلية شرق النيل حيث سيتبع انجاز هذا العمل انشاء مشاريع مصاحبة تعتبر اساسية للنهوض بهذه المنطقة.
وقطع وزير الزراعة والثروة الحيوانية بالولاية د صالح جابر بجاهزية الدراسات الهندسية الخاصة بمشروع ترعة شرق النيل مبينا انها تتضمن مسار الترعة الرئيسية والمعابر والجسور ومنظمات الري وحوض رمي طلمبات الري والطلمبا ت الاحتياطي ومحطة الكهرباء ومعالجات حماية القنوات من مخاطر السيول وممرات الأودية والخيران الموسمية مضيفا ان الدرسة تشمل عمليات الري الحديث والتي تقلل من استهلاك المياه وتتواكب مع سياسات وزارة الزراعة الرامية لزيادة الإنتاج والاستفادة من المساحات الزراعية فى تربية الحيوان والتنوع الزراعي.
وابان جابر ان الدراسة راعت الرؤية الفنية والهندسية المتكاملة وفق مواقيت زمنية وأولويات في التنفيذ
واشار الي الخطوات التي اتبعت لتخريط اراضي ولاية الخرطوم، مؤكدا ان المحاصيل التي تزرع بالمنطقة تتمثل في الخضروات والاعلاف والبستنة فضلا عن الانناج الحيواني.
واضاف أن هذا المشروع يغطي مساحات هائلة بمنطقة شرق النيل ذات المياه الجوفية الضعيفة والأراضي الخصبة.
وذكر أن المشروع يمتد من كترانج شرقاً إلى علوان غرباً، والسليت جنوباً وشمالاً، ويغطي وادي سوبا وأراضي مطري الكدور وبعض مساحات مطري الحاج يوسف. وأكد أن تنفيذ ترعة شرق النيل قد يجعل ولاية الخرطوم تساهم بقدر كبير في التحكم في السيول.