قيادات بحركة مشار تسلم نفسها للجيش الأوغندي

جوبا:وكالات
أعلنت حركة التمرد الرئيسية بقيادة نائب الرئيس السابق رياك مشار في جنوب السودان أمس الأول أن بعض كبار قياداتها سلمت نفسها لقوات الجيش الأوغندي المنتشرة في الجزء الشمالي من الدولة.
وذكر عدد من وسائل الإعلام الأوغندية الأسبوع الماضي إن اثنين من كبار ضباط الحركة المتمردة، وهما اللواء بنجامين لوبوى والعميد تابان استسلما للجيش الأوغندي في مقاطعة باديبي في منطقة لامو الشمالية في أوغندا بالقرب من مقاطعة شرق الاستوائية في جنوب السودان.
وقال المتحدث باسم الحركة الذي تم تعيينه حديثاً لام بول غابرييل، انه يرحب بقرار السلطات الأوغندية والمفوضية السامية لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة باستقبال الضباط .
وأضاف غابرييل «إننا نود أن نشكر موظفي مكتب رئيس الوزراء الأوغندي والمفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين على مساعدة بنيامين وأصدقائه وتسجيلهم كلاجئين».