نهر النيل تعيد أحد الطلاب من «داعش»

الخرطوم:الصحافة
أعلن الاتحاد العام للطلاب في ولاية نهر النيل، أمس عن ظهور حالة طالب واحدة بإحدى مؤسسات التعليم العالي بالولاية تنتمي لتنظيم الدولة الإسلامية «داعش»، لكنه أكد احتواؤها واسترجاعها بعد عدة جلسات وجرعات مُكثفة.
ورفض رئيس الاتحاد بالولاية عبدالله البصير، وصف الظاهرة بأنها مقدمة لمد داعشي داخل حرم مؤسسات التعليم العالي بالولاية.
وأكد أنهم واعون ومدركون لمسؤولياتهم ويراقبون ويتابعون عن كثب ما يجري بالجامعات من ظواهر سالبة لم تخرج حتى الآن عن نطاق سيطرة الاتحاد.
وكان البصير أعلن في خطوة مفاجئة حل المكتب التنفيذي للاتحاد بنهر النيل استناداً على نصوص الدستور، لافتاً إلي أن القرار اتخذ بناءً على حيثيات إدارية بحتة، نافياً وبشدة وجود أي مظاهر خلاف أو صراع دعت لذلك.