ابشروا الاصلاح والنهضة قادم وسيد البلد يناديكم

428٭ تبقت 48 ساعة ويحتفل الرياضيون بانتخابات اتحاد الكرة السوداني باكتساح مجموعة النهضة والاصلاح بفارق كبير من مجموعة (التدمير) وليس التطوير كما يزعمون بعد ان اوصلوا الكرة السودانية بتصنيف الدولي من الفيفا إلى 154 متساوياً مع دولة الجنوب في مؤخرة الكرة الافريقية في التصنيف.
٭ نعم، جماعة النهضة والاصلاح بقيادة الفريق المدهش واركان حربه الذين طافوا الولايات واقنعوا الاتحادات وكتلة الممتاز التي تضم اثني عشر نادياً في مقدمتهم هلال الملايين قلعة الحرية والديمقراطية والخرطوم الوطني والأمل والاهلي العطبراوين وتريعة البجا والشرطة القضارف والرابطة والمريخ الكوستيين والمريخ الفاشر والاهلي مدني والهلال كادوقلي واتحاد الخرطوم القائد الرائع بعشرة اصوات وجبل اولياء والعيلفون بالاضافة إلى كتلة التحكيم وكتلة التدريب وعدد كبير من اتحادات الولائية التي انحازت وانتظمت الصفوف لاجل التغيير والاصلاح ونهضة الكرة السودانية.
٭ ابشروا ايها الرياضيون النصر آت آت لاصلاح الرياضة بقيادة الفريق المدهش والكل في انتظار الزفة لنصرة مجموعة الاصلاح والنهضة التي وضعت برنامجا طموحا والتعامل بشفافية في المال العام وتطبيق القانون لجميع الاندية والاتحادات رافعاً شعار الكل سواسية كأسنان المشط في القانون.
٭ اجد نفسي مؤازراً ومؤيداً للاصلاح والنهضة.. نعم الرياضة تنافس شريف واخلاق ومحبة مثلما يحدث في الميدان نريد ايضاً ان تقوم الجمعية العمومية تحت اشراف اللجنة التي اختارته الجمعية العمومية في الشهر الماضي وهم قادرون على اكمال المشوار وتسليم مقاليد الادارة من الاتحاد المنتخب.
٭ لم يعجبني حديث جاكومي ورفاقه الذين يريدون ان يواصلوا كنكشتهم في الكراسي ويهددون بالذهاب إلى الفيفا لتجميد الكرة السودانية.. أين التطوير؟ يبدو ان انضمام أعداد كبيرة والتأييد الواسع الذي حظيت به مجموعة النهضة والاصلاح احدث زلزال جعلهم يخرجون من روح الرياضة (يا فيني يا اطفيها) يا الفوز أو التدمير.. ليس هناك تفسير اكثر من ذلك.
٭ أقول لجماعة الفريق المدهش مقدماً وهاردلك لمجموعة معتصم.
٭ اخطاء الادارية التي صاحبت منذ ذهاب الخبير العالمي د. كمال شداد في ظل قيادة الاتحاد التي انتهت مدته بقيادة معتصم لا تحصى ولا تعد وقد اطلقوا عليه (اتحاد الفشل العام).
٭ قرعة دور المجموعات اوقعت كرة القمة السودانية متمثلاً في الهلال والمريخ والنجم الساحلي وبطل موزمبيق في مجموعة واحد. كم كنت أتمنى ان يكون الهلال والمريخ في مجموعتين مختلفتين ولكن الحظ أوقعت الفريقين في مجموعة واحدة، ونتمنى لمجموعة القمة السودانية ان يخطفوا بطاقتي التأهل للمرحلة المقبلة على حساب التونسي والموزمبيقي وكرة القدم لا تعرف المستحيل وهذا يحتاج ان تقوم ادارتا القمة باضافة بعض العناصر لسد الثغرات وخاصة الفريقين يعانيان في خط الظهر وبالأخص الهلال في قلب الدفاع الذي ظل يعاني منه اكثر من موسمين على التوالي وجاء الوقت ان يعيد مجلس ادارة الهلال حساباته بقيادة اشرف الكاردينال بامساك ملف الانتدابات المقبلة واسناده كاملاً مع فوزي المرضي والتونسي الكوكي وحمد كمال واهل مكة ادرى بشعابها.
٭ كفانا تجربة السماسرة وهم كثر والهلال دفع ثمن غالي.. شطب نجومه ذات خبرات تراكمية، الدفاع في دار جعل والوسط في التبلدي والهجوم في العرضة جنوب كل ذلك بسبب سياسات السماسرة الذين استفادوا من الدولارات وجعل الهلال يعاني. عزاءنا في كاريكا وبشه ونزار والقط الكاميروني مكسيم بجانب شيبوب وسالمون جابسون واوكرا والمبدع كابو وسموأل وتيتيه الذي نريد ان يضبط اعصابه ويلعب بهدوء وان لا يستجيب لاستفزاز الخصوم وهذا مسؤولية الاطار الفني والاداري لان دوري المجموعة لا تحتمل أي اخطاء.
٭ مباراة اليوم امام سيد الاتيام بروفة للقمة الذي يواجهه الفريقان في اولى مشوار في دوري المجموعات نأمل ان يعيد الكوكي وحمد كمال حساباتهما ووضع اللاعب بوي في الطرف الايسر ومنح الفرصة لعمار الدمازين والصيني في قلب الدفاع وسموأل في الطرف الايمن اما المقدمة الهجومية والوسط ملئ بالدرر بدءاً بابوعاقلة جابسون ونزار العائد من الاصابة واوكرا وشيبولا ويفقد الهلال في لقاء اليوم جهود شيبوب وابوستة بعامل الايقاف وعلى جماهير الهلال ان يتدافعوا صوب الجوهرة الزرقاء لمعايشة ومؤازرة الاقمار.
والله من وراء القصد