الصحابة

صحابة رسول الله واحده صحابي مصطلح تاريخي يقصد به من صحبوا رسول الله صلى الله عليه وسلم وآمنوا بدعوته. ،والصحبة في اللغة هي الملازمة والمرافقة، والمعاشرة. رافق الصحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم في أغلب فترات حياته بعد الدعوة، وساعدوه على إيصال رسالة الإسلام ودافعوا عنه في مرات عدة. وبعد وفاة رسول الله قام الصحابة بتولي الخلافة في الفترة التي عرفت بعهد الخلفاء الراشدين، وتفرق الصحابة في الأمصار لنشر تعاليم الإسلام والجهاد وفتح المدن والدول. وقاد الصحابة العديد من المعارك الإسلامية في بلاد الشام وفارس ومصر وخراسان والهند وبلاد ما وراء النهر
ومن الصحابة
آبي اللحم الغفاري
وهو  صحابي ، كان مولى لعميرة الغفاري، سُمّي بآبي اللحم لأنه كان لا يأكل ما ذبح على النصب، وقيل( كان لا يأكل اللحم). شهد مع النبي صلى الله عليه وسلم غزوة خيبر، وقُتل في غزوة حنين سنة 8 هـ،
أبان المحاربي
صحابي وفد على النبي صلى الله عليه وسلم في وفد بني عبد القيس، وله رواية حديث عنه
أبان بن سعيد بن العاص
صحابي، من بني عبد شمس من قريش، تأخر إسلامه حتى سنة 7 هـ، وهو الذي أجار عثمان بن عفان في مكة وقت صلح الحديبية. بعد إسلامه، شهد مع النبي صلى الله عليه وسلم غزوة خيبر، وولاه النبي على البحرين، وتوفي النبي وهو والي عليها، فأبى أن يلي لأحد بعد النبي. ثم شارك في الفتح الإسلامي للشام، وقُتل في معركة أجنادين سنة 13 هـ
أبجر المزني
صحابي، كان سيد قومه في بني مزينة، قيل اسمه غالب بن أبجر المزني، له رواية حديث عن النبي صلى الله عليه وسلم
أبرهة بن شرحبيل
صحابي من بني أصبح من حمير، وفد على النبي صلى الله عليه وسلم ففرش له رداء، ثم سكن الشام، وكان يعد من الحكماء.