انخفاض نسبة النجاح مقارنة بالعام الماضي.نتيجة أساس الخرطوم ..لم يحرز أحد الدرجة الكاملة.«22» يشتركون في المركز الأول و«70» في الثاني و«138» في الثالث

ALSAHAFA-1-5-2017-17

«جلوس أبناء النازحين بزيادة مضطردة واللاجئين من دولة الجنوب أدى لانخفاض نتيجة الأساس» بهذه العبارة فسرت وزارة التربية والتعليم بولاية الخرطوم ، انخفاض نتيجة النجاح في امتحانات شهادة الأساس التي اعلنتها أمس بنسبة «85,5%» مقارنة بالعام الماضي «88%» ، حيث جلس لهذا العام «148758» تلميذا وتلميذة بزيادة «6%» عن العام الماضي. جرت في 864 مركزاً للامتحان و14 مركزاً خارج السودان.

الخرطوم:حميدة عبدالغني
ALSAHAFA-1-5-2017-18وأعلن وزير التربية والتعليم بولاية الخرطوم د.فرح مصطفى ، أمس ببرج الاتصالات ، نتيجة الأساس دون أن يحصل أي تلميذ على الدرجة الكاملة وهي «280» ، إذ إحرز «22» تلميذا وتلميذة المرتبة الأولى «مشترك » بمجموع «279» درجة ، منهم أحمد إبراهيم أحمد عباس من الرياض النموذجية بكرري ، أسامة بشير عوض الكريم من مدرسة أحمد الزبير الخاصة ببحري .
و أحزر المرتبة الثانية «70» تلميذ وتلميذة بمجموع «278» درجة منهم إبتهاج تاج الأصفياء محمد يوسف من المعالي الجديدة الخاصة «الخرطوم» وأبرار جلال سليمان من الفاروق حفصة بنت عمر الخاصة «أم بدة» وأحمد حسن الحاج الأمين من القلم الخاصة بالحلفايا بحري ، والمرتبة الثالثة «138» تلميذا وتلميذة بمجموع «277» درجة ،منهم أبرارعامر حمد محمد من أم معبد المجلس الأفريقي بالخرطوم ، أبي بهاء الدين محمد دفع الله من الذهبية الخاصة بالخرطوم وأحمد عمر فضل الله أحمد من التدريب «2» بأم درمان.
وتفوقت المدارس الخاصة التي أحرزت «87,4%» على الحكومية التي حققت «84,3%» ، وعلل الوزير انخفاض نسبة النجاح بسبب جلوس طلاب عائدين من دولة الجنوب ، فضلاً عن ابناء النازحين الى الخرطوم الذين ازداد عددهم بدرجات مضطردة . وبلغ عدد التلاميذ الذين سجلوا للامتحان 150,30 تلميذا وتلميذة جلس منهم 148,158 تلميذا وتلميذة بزيادة 6% ..
وقال وزير التربية ان العام الدراسي الماضي شهد استقرارا في مجال التحصيل الاكاديمي بنسبة ايام بلغت 250 يوما دراسيا بالاضافة الي إكمال النقص في المعلمين وتوفير الكتاب المدرسي مما أسهم في تحقيق هذه النتيجة ، مشيدا بالجهود الكبيرة التي بذلها المعلمون في مختلف مراحل العام الدراسي حتي اعلان النتيجة بالاضافة الي دور مجالس الآباء وصديقات المدارس وكل شركاء العملية التربوية .
وكشف الوزير أن محلية الخرطوم احتفظت موقعها المتقدم في ترتيب المحليات وأحرزت «84,8%» تليها بحري «81%» محلية كرري «79%» أم درمان «78%»، شرق النيل «72%» ، وجبل أولياء «72%» وأم بدة «70%» ، موضحا أن أم بدة شهدت ارتفاعاً كبيراً في نسبة النجاح.
وأشار الى أن «2463» تلميذا وتلميذة جلسوا في «14» مركزا بدول المهجر تغيب منهم «29» تلميذا وتلميذة نجح منهم «1550» بنسبة نجاح «63,7» ، موضحا أن الراسبين في الامتحان بالخارج تتم إضافتهم لولاية الخرطوم مما يؤثر سلباً على الرقم الكلي للنجاح.
وأعلن د.فرح انطلاقة العام الدراسي الجديد في الثاني من يوليو 2017 وأن امتحانات الأساس ستكون في الأول من مارس من العام 2018 ، وقال إن الوزارة بدأت الأستعداد العام الجديد مبكراً بتوفير الكتاب المدرسي والاجلاس بنسبة «100%» في كافة المدارس .
أوضحت الوزارة نسب النجاح في المواد حيث بلغت النسبة في القرآن الكريم والتجويد «84%» فيما كانت في العام السابق «96%» وحقق الدرجة الكاملة في المادة «4753» فيما كان في العام السابق «6159» ، أما الفقه والعقيدة بلغت النجاح فيها «90,3%» فيما كانت في العام السابق «95,5%» حيث احرز الدرجة الكاملة «1379» مقارنة بالعام الماضي «2484» ، ولم يحرز أي تلميذ الدرجة الكاملة في اللغة العربية بيتما كان في العام السابق «139» أن نسبة النجاح بلغت «81,2%» بينما في العام السابق «91,9%» . وأحرز «1926» الدرجة الكاملة في اللغة الانجليزية بنسبة نجاح «57,3%» مقارنة بالعام السابق حيث أحرز«1489» الدرجة الكاملة بنسبة نجاح «61,3%» ، أما الرياضيات فبلغت نسبة النجاح «52,3%» وحصل «1248» تلميذا علي الدرجة الكاملة فيما كانت نسبة النجاح في العام السابق «58,5%» بحصول «1421» الدرجة الكاملة. ، وبلغت نسبة النجاح في «العلم في حياتنا» 82,2%» بحصول «2312» تلميذا الدرجة الكاملة فيما كانت النسبة في العام السابق «84,4%» بحصول «919» على الدرجة الكاملة ، أما التربية التقنية فبلغت نسبة النجاح «77,2%» بحصول «194» على الدرجة الكاملة فيما كانت في العام الماضي«85,1%» بحصول «2917» على الدرجة الكاملة.
وقال مدير التعليم بوزارة التربية والتعليم عبد الله محمد نصر إنه و من خلال تحليل نتيجة العام الدراسي 2016م -2017م تلاحظ أن مستوى التدقيق وحفظ المعلومة لدى التلاميذ كان بنسبة جيد جداً بينما كانت القدرة على الفهم بمستوى جيد والقدرة على التطبيق نالت التقدير الوسط بينما كان مستوى التحليل فوق الوسط بالإضافة إلى التركيز.
وطالب نصر بضرورة التأكيد على القيم السودانية الأصيلة وتمليكها للتلاميذ ومكارم الأخلاق وأن يعمل التلاميذ على الاستفادة من العلم، متمنياً التوفيق للطلاب الناجحين وأن يوفق الذين لم ينجحوا في المرات القادمة.
و أشادت إدارة القياس والتقويم التربوي بحصاد العام الدراسي خاصة الآباء والأمهات والمعلمين وكل المجتمع لدورهم الفاعل في الوصول إلى عام دراسي مستقر، وأضافت أن ناتج القياس لأكثر من 150 ألف تلميذ وتلميذة من شتى أنواع التعليم خضعوا لامتحان واحد مما أتاح الفرص لاختبارهم جميعاً.