تدفقات جديدة وكبيرة للاجئي دولة الجنوب بأبوجبيهة بولاية جنوب كردفان

معتمد أبو جبيهة يحذر من كارثة بيئية وإنسانية وصحية محتملة

تدفقات لاجئين في ابو جبيهة2

3ابوجبيهة / الخرطوم : إبراهيم عربي / كنونة
كشف معتمد محلية ابوجبيهة بولاية جنوب كردفان قادم بابكر ادم لـ«الصحافة» عن تدفقات جديدة من اللاجئين من دولة جنوب السودان علي مناطق «جديد أبو نوارة ، قريض ، السراجية» قال إنها تجاوزت «8» ألاف شخص في الفترة مابين «15 أبريل – 3 مايو» من العام الجاري نسبة 80% منهم من الأطفال والنساء في ظل ظروف إنسانية سيئة ونقص حاد في الغذاء والمياه وإنعدام الفحصوصات الأولية والدواء وإنعدام في صحة البيئة وتفشي ظاهرة التبرز في العراء لإنعدام المراحيض .
وقال إن جميعها تهدد بكارثة بيئية في ظل غياب كامل للمنظمات الإنسانية الدولية والوطنية والإقليمية بينما لم تتجاوب مفوضية اللاجئين مع نداءات المحلية المتكررة لتدارك الأوضاع علي الأرض .
وأكد المعتمد إنه وقف أمس الأول ميدانياً علي الأوضاع في تلكم المناطق التي تحادد دولة جنوب السودان وتبعد أكثر من «90» كيلو متر جنوب شرق أبو جبيهة وترافقة لجنة الأمن بالمحلية وامير كنانة حماد علي أحمد وأمير أولاد حميد محمد عبد الرحيم راضي .

4

وكشف المعتمد عن إرتفاع أعداد اللاجئين من دولة جنوب السودان لأكثر من «25» ألفا منهم «10» الاف تقريبا في السراجية و«8» الاف في جديد أبو نوارة و«7» في قريض.
وقال ان أكثر من 80% منهم من الأطفال والنساء في ظروف إنسانية سيئة وقابلة للانفجار إلي الأسوأ للنقص الحاد في مياه الشرب والتي نفذت في هذه المناطق التي تعتمد علي الحفائر الموسمية من مياه الامطار كما إعتبر المعتمد التداخل السكاني مابين اللاجئين والمواطنين في ظل معسكرات مفتوحة تفتقد للضوابط الدولية من أكبر المهددات بكارثة صحية في ظل تفشي الكثير من الأمراض بدولة جنوب السودان .
وأكد المعتمد ان تعداد سكان محلية أبو جبيهة حوالي «200» ألف شخص منهم «150» في ريفي أبوجبيهة في تلكم المناطق الحدودية المتاخمة والتي يتواجد فيها اللاجئون .
وقال المعتمد ان محليته تحادد دولة جنوب السودان بشريط طوله «280» كيلو متر مابين «أدوك – ود دكونة» وإنها بذاتها تعاني عجزاً في مياه الشرب  ، وأكد قادم في تصريحات صحفية عقب تفقده للمعسكر ان اللاجئين يعيشون ظروفاً صعبة تستدعي تدخلات انسانية عاجلة وطارئة، داعياً المنظمات الدولية والوطنية العاملة في مجال العمل الطوعي والإنساني ومعتمدية اللاجئين والمفوضية السامية لشؤون اللاجئين للقيام بدورها كاملاً تجاه اللاجئين ، مشيداً بالدور المجتمعي الجيد وإستقبالهم واحتضانهم للاجئين الجنوبيين في حالة إنسانية تعكس سماحة أهل المنطقة تجاه إخوتهم الفارين من جحيم الحرب والمجاعة رغم الأمراض المنتشرة والتي ظلت تفتك بهم في دولة جنوب السودان في ظل غياب كامل للمنظمات ، ما عدا الجهود الحديثة لمنظمة الشارقة الخيرية.
وفي إطار ذو صلة أكد المعتمد إستقرار الكهرباء في مدينة أبوجبيهة وقال ان الترتيبات جارية لمجابهة موسم الامطار وتجري علي قدم وساق في تنفيذ ردميات للطرق الداخلية بطول «17» كيلو متر وأعمال أخري لتجاوز تأثيرات المدينة المنخفضة بتدفقات الأمطار .