مساعد رئيس الجمهورية يذرف الدموع ويشيد بتأشيرة الشاعر الجخ.ابراهيم محمود : الثقافة تقود السياسة والاقتصاد والأمن

الخرطوم : أحمد عوض ـ محمد شريف
ALSAHAFA-15-5-2017-32اكد المهندس إبراهيم محمود حامد مساعد رئيس الجمهورية اهمية الثقافة في تعميق الصلات التاريخية والتواصل بين الشعوب. وقال مساء امس الاول في حفل بقاعة نيلتون بشارع المطار بمناسبة افتتاح فعاليات جائزة أفرابيا للشباب العربي والإفريقي في نسختها الثالثة التى ينظمها مجلس الشباب العربي والافريقي والشركاء من جامعة الدول العربية والاتحاد الأفريقي والمعهد الثقافي الأفريقي العربي قال ان الثقافة تقود السياسة والاقتصاد والامن وان كل الاعمال الناجحة هي التي ترتكز على الثقافة مشيرا الي ان جائزة افرابيا التي تهتم بالشعر والقصة والفنون التشكيلية تؤسس للتنافس الشريف والتعاون والاخاء والتواصل بين شباب العرب وافريقيا وانها تجمع بين الشباب الذين يتحدثون بالعربية والانجليزية والفرنسية الذين يجمع بينهم الدين الاسلامي واللغة العربية مشيرا الي ان التقارب العربي والافريقي قديم واعتبر افريقيا انموذجا عالميا في القيم الانسانية مشيرا الي ان مالي كانت تقود الثقافة في القرن الرابع عشر باكبر مكتبة في تاريخ الانسانية وقال ان افضل المحاكم في العالم هي المحاكم الاهلية الافريقية التي ترتكز علي شعوب لا تعرف الظلم والاستعمار والفرقة .
وحيا ابراهيم محمود المجلس واشاد بدوره في تنظيم الجائزة لثلاثة مواسم واشاد بالشاعر المصري هشام الجخ الذي قرأ قصيدة التأشيرة وقال انها تصور لوحة من الوحدة وقال نحن نريد شعرا يوحد الامة وطالب بزيادة مجالات الجائزة لتشمل مختلف مجالات الحياة وسالت الدموع من عينيه وهو يتفاعل مع قصيدة طبعا ما صليتش العشاء وهي عبارة عن ابيات رثاء كتبها الشاعر في رحيل والدته وقد تفاعل مع القصيدة ايضا جمهور كبير تفاعل ايضا مع اغنيات الفنان طه سليمان.
ALSAHAFA-15-5-2017-34من جانبه قال رئيس مجلس الشباب العربي والافريقي يوسف الكاظم ان افرابيا في موسمها الثالث ستقوم بزيادة قيمة الجائزة وتقدم خلالها فعاليات مهمة من شهر مايو وحتى ديسمبر متمثلة في ملتقى الخرطوم للشعر العربي والافريقي ومنتدى القصة والسرد والمعرض السنوي للرسامين التشكيليين الشباب.
امتدح المدير العام للمعهد الثقافي الافريقي العربي د. محمد الصوفي جهود المجلس في نشر ثقافة السلام وربط الشباب بالعمل الثقافي والطوعي .
واكد ممثل مفوضية الاتحاد الافريقي د. صلاح حماد دعمهم اللامحدود للمجلس ودعمهم للجائزة ماليا لتحقق مزيدا من الانتشار خاصة ان القادة الافارقة رفعوا شعار ان العام 2017 هو عام الشباب في افريقيا.
من ناحية اخرى أكد أمين عام مجلس الشباب العربى والافريقي، الدكتور عوض حسين، خلال مؤتمر صحفي ان الجائزة تتضمن ثلاثة أفرع للمنافسة بين المتسابقين وهي: القصة القصيرة والشعر التشكيلي، واشار الي ارتفاع قيمتها عن النسختين السابقتين حيث تبلغ قيمة الجائزة 27 الف دولار موزعة علي المجالات الثلاثة للجائزة «4 الف دولار للفائز الأول و3 الف دولار للفائز الثاني و2 الف دولار للفائز الثالث» في المجالات الثلاثة ويبدأ التقديم للجائزة من 13 مايو، وينتهي في الأول من أكتوبر المقبل ويشترط في الأعمال المشاركة في الجائزة أصالتها، وأن يتراوح عمر المشارك بين 18 و35 عاماً، وتقبل الأعمال باللغات العربية والفرنسية والإنجليزية.
ALSAHAFA-15-5-2017-33وقد تأسس مجلس الشباب العربي والافريقي في مارس 2004، واتخذ من الخرطوم مقراً له، وهو منظمة شبابية مستقلة تضم المنظمات الشبابية العربية والإفريقية، الوطنية منها والإقليمية وجاء تأسيس المجلس بناءً على توصيات مهرجان الشباب العربي والإفريقي، الذي استضافه ورعاه السودان في مارس 2004.