السودان يحتفل بتدشين إذاعة «بلادي» 96.6 FM

ابراهيم أحمد عمر يؤكد «الكلمة لا تشيخ» وبلال يبّشر «وصلنا حلايب»

ALSAHAFA-19-5-2017-56الخرطوم : محمد شريف
هنأ رئيس المجلس الوطني البروفسير ابراهيم أحمد عمر الشعب السوداني بانطلاقة بث اذاعة بلادي، وأكد انها اذاعة لكل السودانيين، وقال انها اذاعة لكل من يستمع الي الحجة الدامغة والكلمة الناصحة والرأي السديد والمحاججة البليغة.
وقال في حفل تدشين اذاعة بلادي 96.6 بالمتحف القومي مساء امس الاول، ان اذاعة بلادي الجديدة تقدم للناس الثقافة والعلم والترفيه ، واكد ان الكلمة لا تشيخ لانها اساس التنمية المستدامة، ووصف الاعلاميين بقادة الاصلاح والتقدم، وقال ان الكلمة تجعلهم يقفون في الصفوف الامامية، مبينا ان الكلمة لا بد ان تكون ناصحة لا قابحة وانيقة لافاحشة وتحرك المشاعر الدافئة الحميمية ولا تثير الكراهية.
واعرب وزير الاعلام د.أحمد بلال عثمان عن سعادته البالغة باذاعة بلادي، وقال ان الاذاعة السودانية ظلت بوتقة ينصهر فيها الناس منذ فترة ماقبل الاستقلال، وان الاذاعة كانت ولا زالت الوسيط الذي ينقل المعلومة الي 85% من افراد الشعب السوداني، وطالب مدير الاذاعة والتلفزيون الزبير عثمان أحمد بتمكين الاذاعة ومدها بمواد من مكتبة الاذاعة الام في تؤامة لفائدة الوطن.
وقال الوزير ان الفضاءات اصبحت مفتوحة ورحّب الوزير باذاعة بي بي سي عائدة من جديد لتسمع في السودان، وقال ان اذاعة بلادي اذاعة مقتدرة لايمكن منافستها وانها تقف ضد الاذاعات التي تبث السموم والاكاذيب وانها تضم الكادر الشبابي والخبرات وتستخدم اخر ماتوصل اليه العلم من تكنلوجيا في ايصال الصوت الي كافة انحاء السودان، ووصل صوتها الي حلايب وانها ايضا اذاعة مسموعة في الدول المجاورة .
من جانبه وصف البروفسير علي شمو تغطية اذاعة بلادي الشاملة بالعمل العظيم، وقال انها استفادت من التقنيات الحديثة في الوصول الي المواطن في اي بقعة من بقاع السودان، مشيرا الى انها اهتمت بالمحتوى مثلما اهتمت بالتقنية، وقال ان بلادي اهتمت بنشر الخبر الصادق، واوصى بسرعة التحرك والتقصي السريع للاخبار ونشرها بسرعة خاصة في عصر فيه سباق كبير مع الاعلام البديل والجديد، مشيرا الى ان التباطؤ جعل السودان في موقف الدفاع .
ووعد مدير اذاعة بلادي المهندس عبد الرحمن ابراهيم بتقديم برمجة شاملة لصالح بناء الحس الوطني وربط المواطن بشكل وثيق ببلاده، وقال ان اذاعة بلادي تهدف لتحقيق الوحدة الوطنية وتعزيز القيم والروح الوطنية.
وشهد مسرح حفل الافتتاح ظهور مختلف للمذيعين السودانيين العاملين في الاذاعات والفضائيات العالمية، حيث أكد نجم البي بي سي عمر الطيب على تميز الاذاعة الوليدة وتوقع لها الانتشار وتلبية رغبات الشعب السوداني دون النظر الي انتماءات سياسية او قبلية، وقال نجم قناة الجزيرة فوزي بشرى ان الاذاعة تمثل اضافة قوية ومنبرا لنشر الوعي والتعريف بتراث الامة والحضارة، وأكد نجم قناة سي ان بي سي عربية الطيب عبد الماجد ان الاذاعة ستقدم الكثير للرواد والجيل الجديد في برمجة اعلامية متميزة.
وقد تم خلال الحفل تقدم فيلم عبر الشاشات التلفزيونية احتوى على اشادات بالاذاعة من عدد كبير من العاملين في الاذاعات والفضائيات السودانية في مقدمتهم الفنان محمد ميرغني والمذيع علي الريح وعفراء فتح الرحمن وايمان أحمد دفع الله وطارق كبلو وغيرهم اكدوا انها اذاعة ولدت باسنانها.
وجمّل حفل الافتتاح عدد من الفنانين من اجيال مختلفة قدموا اغنيات وطنية وجدت التفاعل من الحضور الحاشد الذي ضاقت به ارجاء المتحف الفسيحة وشارك في الحفل من الفنانين عبد القادر سالم وسيف الجامعة وجعفر السقيد ووليد زاكي الدين وجمال فرفور والفنانة رفيعة .