وزارة المالية بجنوب كردفان تكشف عن جملة المشروعات والمكاسب التنموية والخدمية للولاية

ALSAHAFA-19-5-2017-36كادقلي : أحمد سليمان كنونة
كشف وزير المالية والإقتصاد والقوي العاملة بولاية جنوب كردفان عبدالعزيز أحمد الحاج عن جملة من المشروعات الخدمية والتنموية ضمن ميزانية التنمية وبعض المكاسب الكبيرة للولاية جاءت وفقاً لزيارته ومتابعته للمالية الإتحادية التي إستمرت لأكثر من «ثلاثة» أشهر .
وقال الوزير في تنوير جمعه بالإدارات المتخصصة والعاملين بمقار الوزارة بحضور المدير العام للوزارة الصادق عمر حمدية وعدد من الإجهزة الإعلامية قال إن الولاية إستطاعت ان تحصل علي نسبة 60% من إستلام ميزانية التنمية بطرف وزارة المالية الإتحادية ، معلناً عن التصديق عبر التمويل المصرفي بضمان بنك السودان المركزي بقيمة «500» مليون جنيه ، منها «100» مليون جنيه تم صرف «40» مليونا منها لصالح شبكات المياه في إطار مشروع جنوب كردفان تودع العطش إضافة إلي «56» مليون جنيه لكهرباء المحليات ضمن مشروع جنوب كردفان تودع الظلام ، مؤكداً ان هنالك مبلغ «400» مليون جنيه جاهزة في المصارف، وقال ان سدادها سيكون وفق إنجاز الشركات وهي مخصصة لمشروعات المياه بـ«64» مليون جنيه والطرق الترابية والإسفلتية بمبلغ «91» مليون جنيه ، وتهيئة البيئة المدرسية والكتاب والمعدات بـ«36» مليون جنيه ومصنع تطوير الجلود بقيمة «11» مليون جنيه ومركز الخدمات الزراعية والإستشعار عن بعد بمبلغ «10» ملايين جنيه إضافة إلي مشروعات الطاقة الشمسية لمحطات المياه .
وأكد الوزير صيانة مولدات محطة كهرباء كادقلي لمقابلة شهر رمضان ، كاشفاً عن تخصيص «155» مليون جنيه للعمل في الطريق الدائري بجانب كهرباء الطريق الدائري «146» مليون خلال العام 2017 ، مبيناً بان الوزارة وقعت مذكرة تفاهم مع رجال الأعمال الأتراك لتمويل المشروعات الصغيرة بالولاية إضافة إلي ما قدمته الولاية من مشروعات للمؤتمر العربي للدول العربية ودوّل الخليج .
وأكد الوزير إنسياب التدفقات النقدية المقدرة بـ«33» مليون جنيه لمشروعات العام 2016 المستمرة والتي شارفت علي النهاية أهمها مستشفى كالوقي وقال ان العمل وصل فيه نسبة 100% ومستشفى الدلنج 90% ومستشفى كادقلي المرجعي 85% ومعمله المرجعي بنسبة 80% بالإضافة إلي سدي «نامولي والشومة» اللذين قطعا أشواطاً متقدمة .
وأشار وزير المالية إلي إتصالاته مع وزارة الصحة الإتحادية لتوفير المعدات الطبية للمستشفيات المختلفة والتي كانت لها نتائج طيبة ستظهر خلال الأيام القادمة .
وشدد الوزير علي ضرورة زيادة الإيرادات الذاتية المقدرة بـ«200» جنيه وقال لم يتحقق منها حتي الآن سوي 15% فقط في جانب إيرادات التعدين «الذهب» ، مشيراً إلي جلوسه في هذا الجانب مع وزير المعادن لضرورة إستمرار التعدين بالولاية وفق الأسس العلمية والصحية لسلامة الإنسان والحيوان والبيئة لسد عجز الميزانية وتحقيق بقية المشروعات الخدمية والتنموية بالولاية .