والي النيل الأزرق للخبير المستقل: «الشعبية» تعيق تطعيم الأطفال

الخرطوم:الصحافة
أبلغ والي النيل الأزرق الخبير المستقل للحقوق الإنسان بالسودان اريستيد نونوسي بأن الحركة الشعبية المتمردة ـ قطاع الشمال – تعيق برنامج تطعيم الأطفال بمناطق سيطرتها بالولاية، وتعتدي بشكل متكرر على الزراع والرعاة والعاملين في الحقل الإنساني.
وأكد والي ولاية النيل الأزرق حسين يس حمد، لدى تقديمه تنويرا لأريستيد نونوسي بالدمازين، أمس، التزام حكومة الولاية وكافة القوات النظامية بقرار رئيس الجمهورية الخاص بوقف اطلاق النار.
واتهم الحركة الشعبية بعدم الجدية في تحقيق السلام لرفضها برنامج تطعيم الأطفال بمناطق التمرد واعتداءاتها المتكررة على المزارعين والرعاة والعاملين في الحقل الإنساني.
وأبلغ الخبير المستقل لحقوق الإنسان بالتزام حكومة الولاية بالمقترح الأميركي الخاص بالمساعدات الإنسانية اتساقاً مع الموقف الحكومي على المستوى الاتحادي.وأشار الوالي في تنويره إلى التحديات التي تواجه حكومة الولاية في مجالات الأوضاع الإنسانية للعائدين والنازحين وضرورة توظيف جهد المجتمع الدولي دعماً لمسيرة السلام والاستقرار والتنمية بالولاية.
ودعا إلى أهمية العمل على مضاعفة مساهمات المجتمع الدولي في البرامج الرامية لإنفاذ مشروعات حصاد المياه ودعم برامج العائدين.
وقدم وزراء الصحة والتخطيط العمراني والتربية والرعاية الاجتماعية بالولاية تنويرات مفصلة حول جهود دعم الخدمات الإنسانية وترقية وتطويرالخدمات التي تهم مواطني الولاية بصورة عامة والعائدين والمتأثرين بالحرب على وجه الخصوص.ومن جانبه أكد أريستيد نونوسي حرص المجتمع الدولي على دعم الجهود الرامية لتحقيق السلام والاستقرار والتنمية بالولاية.
وسيلتقي الخبير خلال زيارته مع الجهات المعنية بما في ذلك السلطات وممثلي المجتمع المدني والأكاديميين وقادة المجتمع وأعضاء السلك الدبلوماسي وهيئات الأمم المتحدة من أجل مناقشة الخطوات المتخذة من السلطات لتحسين أوضاع حقوق الإنسان بالسودان.