محامي الاتحاد العام يرد على وزارة العدل هناك أسباب مانعة من إخلاء مبنى الاتحاد

الخرطوم متابعة مجذوب
اعتبر د.عادل عبد الغني محامي الاتحاد السوداني لكرة القدم «مجموعة معتصم» ،ان هنالك أسباباً مانعة من اخلاء مبني الاتحاد ،حسب قرار وزارة العدل ،مشيراً الي هنالك نزاعاً قائماً ، ولا تُحل أزمته الا عبر المؤسسات الرياضية.
وقال عبد الغني في خطاب مطول رداً لرئيس المكتب التنفيذي بوزارة العدل مولانا رحاب أحمد محمود ان خطاب الوزارة وصف موكله رئيس واعضاء الاتحاد السوداني لكرة القدم بالسابق ، بينما الأتحاد «منتخب» وشرعي ويجد تأييداً من الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» التي لم تعترف بالانتخابات التي جرت مؤخراً ، ويتمثل ذلك في عدم سماحها بحضور عبد الرحمن سر الختم لاجتماع الجمعية العمومية المقامة بالبحرين ، بينما اعتمدت حضور وتمثيل د.معتصم جعفر ممثلاً شرعياً للاتحاد السوداني لكرة القدم ومازالت فيفا تعترف وتخاطب الاتحاد الذي أمنته بهذه المذكرة بصفته الاتحاد الشرعي».واضاف عبد الغني في مذكرته لوزارة العدل «قانون هيئات الشباب والرياضة لعام 2016 يشير الي الجهات المناط بها الفصل في النزاعات الرياضية ومهامها واختصاصاتها مشيراً الي الفصل السادس «التسجيل والمفوضية الوطنية والانتخابات وفض المنازعات» والسابع «هيئة التحكيم الرياضية واختصاصاتها وسلطاتها».واشار محامي الاتحاد السوداني لكرة القدم الي «ان اي مخالفة لقوانين ولوائح وتوجيهات الفيفا لا يعترف بها ويشمل اي قرار صادر عن اي كيان لم يتم انتخابه او تعيينه وفقاً للفقرة «2» المادة19 «4» من اللوائح ،وعليه فان فيفا هي الهيئة العليا للاعتراف بالقرارات ».وقال عبد الغني ان اي اعتراف من قبل وزارة العدل برئاسة عبد الرحمن سر الختم للاتحاد السوداني لكرة القدم «المتنازع حولها» يعتبر تدخلاً في الشأن الرياضي وفي ذلك مخالفة لقوانين الفيفا مما يعرض مصالح البلاد الرياضية لخطر تجميد عضوية الاتحاد السوداني لكرة القدم وكل هذا كفيل بأن يجعل وزارة
العدل تنأي بنفسها من هذا النزاع.