يوم آخر من الحظ

424مصائرنا تحاصرنا
فتسعدنا وتشقينا
وتتركنا بنصف الدرب
نحصدها خطايانا
ونقتلها مشاعرنا
ونجمعها دفاترنا
ونكتبها وصايانا
(بقلمي )
* أتدرون أنه ثمة مشاهد تشعرك بوطأة قدميك على الأرض ، بحرارة الحصى ، ورطوبة التراب ، والقليل من الكلمات قد ترسلك الى مابعد الغلاف الجوي ، بلا خارطة ، كبالون يطفو في فضاء مجهول ، والقليل من الهمس قد يمنحك سر الوجود ، وبعض الكدر قد يورثك البؤس ..
* أتدرون أنه قد نفقد الكثير من التفاصيل الجميلة والأشخاص الرائعين مابين لحظة وأخرى ، بينما نحن غارقون في هوامش الأشياء ، ربما يكون صديقا ، أو حبيبا لمجرد أنه همس بما لا تهوى مسامعنا ..
* دقات الساعة تفقدني صوابي ، هل سيرحل أحدهم غداً ، او ربما سألتقي شخصاً آخر يعيد تلوين الأقدار ، يشعل أضوءاً عند كل المداخل ، وينفض الغبار عن وجه بعض الكتب التي هجرتها طويلاً ..
* أتدرون أنه لا يمكن للأماني أن تشيخ ، وأن صلاحية الحظ تتجدد تلقائياً ، علينا أن ندرك أنه ثمة شخص يحشد كل صباح رسائل ملونة على صندوق بريدنا ليزيل منه الشحوب ، وأنه يظل يهرول ناحيتنا كلما راوده شعور بأننا بحاجة اليه ، وأنه لا يمل تدليلنا وإحتواء أوجاعنا …
* تفقدوا صندوق البريد الخاص بكم فثمة الكثير من الحب ، من الإهتمام ، أعيدوا قراءة تلك الرسائل مرارا وبصوت مرتفع حتى تستطيل مساحات السعادة بدواخلكم ، وتتلاشى ملامح الضجر ..
يقول الكاتب والممثل الأمريكي جورج كارلين  : الحياة بسيطة ،سعادتك تقوم بشكل كامل على اثنين ، الحظ وعلم الوراثة  ،كل شيء متعلق بك يعود إليهما  ، وعندما تفكر في الأمر ستجد أن حتى ما لديك من جينات كنت قد حصلت عليها بالحظ. ..
قصاصة أخيرة
ربما يأتي يوم أكثر حظاً