لدي افتتاحه مركز صحي «عريفة الخير»: ممثل والي شمال كردفان : ملتزمون بالتغطية الصحية الشاملة أفقياً ورأسياً بالولاية

شمال كردفان 2الابيض : فتحي كرسني
جدد ممثل والي شمال كردفان الدكتور عبد الله حسين فكي وزير الصحة بالولاية ان مشروع التغطية الصحية يمضي وفق الخطة وان ادارته ملتزمة بتوفير المؤسسات العلاجية رأسيا وافقيا ، مثمنا الجهود التي ظلت تبذلها شركات النفط في اطار المسؤولية الاجتماعية واندماجها مع المجتمعات في كل المناطق التي يمر بها الخط الناقل فضلا عن الخدمات الجليلة التي ظلت تقدمها للمواطن في عدة مجالات والتي لا يحسها الإ سكان تلك المناطق .
وقال ممثل الوالي لدي افتتاحه مركز صحي «عريفة الخير» بإدارية ابو حراز محلية شيكان والذي نفذته وزارة النفط وشركة بتروإنرجي «إي آند بي» المحدودة في إطار المسؤولية المجتمعية، قال ان المركز الصحي سيقدم خدمة التأمين الصحي.
وأوصي الوزير بتسجيل الأطفال دون سن الخامسة حتي يتسني لهم الإستفادة من الخدمة المجانية وخطة وزارته الكشف المجاني علي التلاميذ في 9 يوليو القادم .
من جانبه ثمن معتمد محلية شيكان الشريف الفاضل العمل الكبير الذي قامت به الشركة نظير الأمن الإجتماعي الذي تتمتع به المنطقة ، ووعد المعتمد بزيادة الإنتاج والإنتاجية ضمن برنامج الوثبة الثانية لنفير نهضة الولاية لمحاربة ووداع الفقر .
ودعا معتمد شيكان أهل المنطقة بتكوين جمعيات تعاونية للإنتاج الزراعي والحيواني والمزيد من التنظيمات حتي تسهل عملية تمويلهم ومساعدتهم علي تحسين مستوي دخلهم.
شمال كردفانوأكد الفاضل ان الشركة القابضة ستساعد المزارعين في تسويق منتجاتهم وتزيد من قيمة الأرض .
فيما اعتبر ممثل شركة بتروانيرجي صلاح الدين عباس ان ما تم وفاء لمشروع نفير نهضة الولاية وقال انه التزام ادبي واخلاقي في اطار المسؤولية المجتمعية للشركة ووصف أهل المنطقة بنموذج لشعار «الأمن مسؤولية الجميع».
وأكد صلاح الدين ان شمال كردفان تحتضن ما يزيد عن 50% من الخط الناقل للبترول لم يتعرض فيها الخط لأي خروقات تستهدفه مما يدل علي الوعي والحس الوطني العالي لمواطن الولاية والمنطقة خاصة ، ووعد بتقديم مزيد من الخدمات لسكان المنطقة .
بينما وصف امير البديرية الزين ميرغني حسين زاكي الدين ، وصف الكثافة السكانية في المنطقة بالحماية الطبيعية للخط الناقل للنفط والتدخلات الخدمية بالمحفزة علي الإرتقاء بالريف، وقال انها ترفع من مستويات الدخل.
واعتبر افتتاح المركز الصحي نموذجا ضمن نماذج تقدمها الشركة وطالب الأمير بتنفيذ المزيد من المؤسسات التعليمية والصحية مما يدعم العلاقات الطيبة بين الشركات المنتجة للبترول والمواطنين وأعتبر وحدة كلمة أهل المنطقة من أسباب تنزيل الخير .
وأكد ممثل المنطقة جلال الدين البشاري ان قوة ومتانة النسيج الإجتماعي بالمنطقة أكبر مشجع علي توطين التنمية ووصف سكان المنطقة بالعين الساهرة علي سلامة وحماية الخط الناقل للنفط وطالب بتدخل الحكومة لمحاربة الفقر بالتمويل الأصغر والإرشاد الزراعي وتوزيع التقاوي بعد ان افلح افتتاح المركز الصحي في تجاوز المرض وقبله اسهم افتتاح المدرسة في محاربة الجهل باعتباره ثالوث التخلف .
وأشاد البشاري بشركة بتروانيرجي لتشييدها للمركز الصحي وتمني تعميم الشراكة لتشمل القري المجاورة ، وقال ان مركز صحي «عريفة الخير » يضم مبنى للرعاية الصحية الأساسية «تحصين – تغذية» وقسم لرعاية الحوامل والولادة وعنابر «رجال – نساء – أطفال» وصيدلية ومعمل ويغطي منطقة يزيد عدد سكانها عن «20» ألف نسمة .