كشفت عن تدفق (137) ألفًا من النساء والأطفال.(الهلال الأحمر) تطلق نداءً لإغاثة اللاجئين الجنوبيين بالسودان

الخرطوم: عبد الرحمن عبد السلام
كشفت جمعية الهلال الأحمر السوداني عن تدفق نحو (137) ألف لاجئ من دولة جنوب السودان إلى الأراضي السودانية، أغلبهم من النساء والأطفال الذين يعبرون هربا للسودان خوفا من أعمال العنف التي تشهدها بلادهم. وأطلقت الجمعية أمس بالتعاون مع الاتحاد الدولي لجمعيات الهلال الأحمر والصليب الأحمر، نداءً لدعم اللاجئين الجنوبيين بالسودان والاستجابة لحاجاتهم المتزايدة، وأكد الهلال الأحمر وفقا للبيان الذي تحصلت (الصحافة) على نسخته، تقديمه موادا غذائية لأكثر من (300) ألف لاجئ، بالتعاون مع شركائه في الأمم المتحدة. بجانب خدمات في مجالات المياه والصحة لعدد (90) ألف لاجئ آخرين.
وأفصحت الجمعية أنها تستهدف عدد (63,540) شخصا، بولايات غرب وجنوب كردفان، وشرق وجنوب دارفور، لمدة عام ابتداءً من مايو 2017م حتى مايو 2018م، بتكلفة قدرها (4,184,769) فرنكا سويسريا، تعادل (30,548,813) جنيها سودانيا، بغرض تقديم خدمات في مجالات الصحة، المياه والإصحاح، بالإضافة للمأوى وبناء قدرات الجمعية، والخدمات الصيحة والرعاية الصحية الأولية، من التحصين، وعلاج الجرحى والمرضى، وعلاج الأمراض المزمنة، فضلا عن توفير الأدوية والمعدات الطبية للمرافق الصحية.