مارسيال يعود أمام الموزمبيقي والتش.. النعسان وعجب يستعدون بهدوء للممتاز وكأس العرب

يتوقع ان يعود الإيفواري كواسي مارسيال لاعب الارتكاز في الفريق للمشاركة في مباراة الثلاثاء المقبل أمام بطل موزمبيق حيث ظل اللاعب في حالة تدريبات خاصة طوال الفترة الماضية.
يذكر أن مارسيال اشتكى من شد عضلي عقب مباراة الأحمر التجريبية أمام هلال التبلدي وبناء عليه أخضعه أخصائي العلاج الطبيعي التونسي العابدي لتدريبات بالجري حول الملعب وذكر العابد أن اصابة كواسي طفيفة وسيكون جاهزا للمشاركة في لقاء المريخ بفيروفيارو الموزمبيقي الثلاثاء المقبل في الجولة الرابعة لمجموعات دوري الأبطال.
على صعيد مختلف يواصل نجوم المريخ غير المسجلين بالكشف الأفريقي تدريباتهم باهتمام كبير وحماس شديد استعداداً لمباريات الدوري الممتاز والبطولة العربية بعد أن تلقوا وعداً قاطعاً بمشاركتهم وسيكون محمد حامد التش، صالح عجب وخالد النعسان جاهزون للمشاركة بعد أن يصلوا مرحلة متميزة من الجهوزية وستكون الظروف قد خدمتهم أكثر، وسيكونون بعيدين عن الضغوط، إذ أن عجب ليس مطالباً بالمشاركة وتقديم نفسه في الفترة الحالية التي تشهد مشاركته في بطولة أفريقيا للأندية فقط، وسيكون بإمكان عجب أن يستعد بشكل جيد لما هو قادم، ويرغب غارزيتو في تجهيز هداف الممتاز على نار هادئة ليقدمه بعد ذلك في البطولة العربية ومباريات الدوري الممتاز التي يعد واحداً من هدافيها.
ويعد التش أفضل صانع ألعاب صاعد وقدم أوراق اعتماده بدرجة جعلت مدربه السابق كواسي أبياه يرشحه للاحتراف بأوروبا ويتحدث معه حول تسويقه قريباً، قبل أن يصطاده المريخ. ويقدمه رفقة زميله أحمد آدم، المريخ كسب لاعباً قادراً على تقديم الكثير آنياً كما أنه يمثل المستقبل المشرق للأحمر عطفاً على صغر سنهما وإمكانية استمرارهما، التش المتواجد خارج القائمة سيكون خياراً جيداً لغارزيتو في الممتاز كما أنه سيكون مؤهلاً وجاهزاً للمشاركة عريباً بجانب خالد النعسان الذي يستفيد من أي فرصة تتاح له.