الهجرة الدولية: 5.5 مليون جنوبي يعانون انعدام الأمن الغذائي

واو:وكالات
قدرت المنظمة الدولية للهجرة في جنوب السودان أن 5.5 مليون شخص في هذا البلد، يواجهون انعدام الأمن الغذائي وسوء التغذية بسبب النزاع والانهيار الاقتصادي في البلاد.
وأعلنت المنظمة في بيان أصدرته أمس الأول، أن حكومة اليابان قدمت مليون دولار لدعم جهود المنظمة للتخفيف من أثر انعدام الأمن الغذائي علي الأسر في جميع أنحاء جنوب السودان من خلال المساعدة في مجال المياه والصرف الصحي والنظافة الصحية .
وأضاف البيان ( الأزمة شديدة بشكل خاص في منطقة الوحدة حيث يواجه نحو 000 100 شخص ظروف المجاعة. ومع ذلك، فإن الناس يتأثرون في كل ولاية وكثير منهم عرضة للخطر..وتتعرض مزيد من المناطق في البلاد لخطر التدهور في حالات الطوارئ أو المجاعة..وأدى نقص مياه الشرب النظيفة والحد من مرافق الصرف الصحي والرعاية الصحية وسوء ممارسات النظافة الصحية إلى ترك هذه الأماكن عرضة للامراض، في حين أن السكان الذين يواجهون نقصا في الأغذية معرضون لخطر أكبر).
وقال منسق الصرف الصحي والنظافة الصحية في المنظمة الدولية للهجرة أنطونيو توريس (إن عدم الحصول على مياه الشرب الصحية هو أحد أسباب سوء التغذية). وأضاف ( المنظمة ترغب في تعزيز ممارسات النظافة الصحية والصرف الصحي الجيدة في جميع المجتمعات المحلية، وخاصة تلك التي تعاني من انعدام الأمن الغذائي).
وزاد (الأفراد الذين يعيشون في مناطق تواجه انعدام الأمن الغذائي الحاد يعانون في كثير من الأحيان من ضعف نظم المناعة بسبب سوء التغذية. وتبذل المنظمة الدولية للهجرة جهودا لزيادة فرص الحصول على المياه النظيفة وضمان تعزيز ممارسات النظافة الصحية والصرف الصحي الجيدة لحماية هذه المجتمعات من مخاطر صحية أخرى، بما في ذلك انتشار الأمراض المنقولة عن طريق المياه ).
ولفتت المنظمة إلى أن فرقها على الأرض تعمل على زيادة إمكانية حصول المجتمعات المحلية على مياه الشرب النظيفة من خلال إصلاح الآبار وتوزيع إمدادات معالجة المياه، فضلا عن تحسين النظافة والصرف الصحي عبر أنشطة تعزيز النظافة الصحية.