منظمة دولية: حكومة جوبا تستخدم الغذاء كسلاح

وكالات:أس أم سي
قالت منظمة العفو الدولية، إن قوات الحكومة والمتمردين المتحاربة في جنوب السودان تستخدم الغذاء كسلاح حرب، حيث تتعمد حرمان المدنيين من الغذاء للسيطرة على حركتهم أو لإجبارهم على الخروج من ديارهم .
وذكر تقرير للمنظمة أنه في منتصف عام 2016 امتد الصراع إلى الاستوائية جنوبي البلاد حيث تسبب في نزوح نحو مليون شخص من سكانها . وقالت دوناتيلا روفيرا ، من منظمة العفو الدولية «لقد تعرض الرجال والنساء والأطفال لإطلاق النار عليهم وطعنهم بالمناجل حتى الموت وإحراقهم وهم أحياء في منازلهم. وتعرضت النساء والفتيات أيضا للاغتصاب الجماعي والخطف». وكانت الاستوائية «إكواتوريا» تعرف سابقا بأنها سلة الخبز في جنوب السودان، ولكن قوات الحكومة والمتمردين تقيد حاليا وصول الغذاء إلى المدنيين عبر منع وصوله إلى بعض المناطق ونهب الغذاء من الأسواق والمنازل، وفقا لتقرير العفو الدولية. وأشار التقرير إلى أن الطرفين يستهدفان أيضا المدنيين الذين ينقلون الغذاء، متهمين إياهم بأنهم يقدمون الغذاء للطرف الآخر أو يحصلون على الغذاء من هذا الطرف الآخر العدو .